أمازون تساهم بمليون وجبة طعام خلال شهر رمضان المبارك

أعلنت أمازون، اليوم، أنها ستُساهم في تلبية الاحتياجات الغذائية للعائلات المتعثّرة من خلال مركزها في الإمارات العربية المتحدّة، والمملكة العربية السّعودية، ومصر، والأردن خلال شهر رمضان المبارك، وذلك عبر توفير أكثر من مليون وجبة طعام. وتتبع هذه المبادرة نهجًا عمليًا، إذ يعمل المئات من موظفي أمازون جنبًا إلى جنب مع شركائنا في المنطقة لتعبئة صناديق الطّعام في مراكز توزيع أمازون في جميع أنحاء الإمارات العربية المتحدة، ومصر والمملكة العربية السّعودية، مع استفادة أمازون من توسعها في المنطقة.

وقال رونالدو مشحور، نائب رئيس أمازون الشّرق الأوسط وشمال إفريقيا: "انسجاماً مع قيم الخير والعطاء في شهر رمضان المبارك، نسعى في أمازون إلى مواصلة دعم الجمعيات الخيرية في جميع أنحاء المنطقة. من خلال قدرتنا على ابتكار حلول عمليّة وفعّالة وخبرتنا الواسعة في مجال الخدمات اللّوجستية والتوصيل، سنساهم في توفير أكثر من مليون وجبة طعام لأولئك الذين هم في أمسّ الحاجة إليها طوال شهر العطاء".

من جهتها، قالت إيمان البستكي، مديرة قسم سلامة الغذاء في بلدية دبي وعضو لجنة بنك الإمارات للطّعام: "تتمثّل مهمة بنك الإمارات للطّعام في مساعدة المحتاجين والحد من هدر الطّعام. ولطالما كان شهر رمضان المبارك شهر العطاء ومساعدة الآخرين، ويُسعدنا أن نتشارك مع أمازون خلال هذا الشّهر الفضيل. يملؤنا شغف كبير تجاه العمل الذي نقوم به، ونُقدّر الشّراكات التي لدينا مع القطاع الخاص الذي يحرص دائمًا على رد الجميل ومشاركة نفس الشّغف".

وقد لعبت أمازون دورا حيويا في توفير المستلزمات الضّرورية اليومية للعملاء وهم في أمان وراحة في منازلهم، مع إعطاء الأولوية لصحة وسلامة موظفيها وعملائها وشركائها. والآن، تواصل الشّركة اهتمامها بخدمة المجتمع من خلال تقديم هذه الوجبات للعائلات المتعثّرة خلال شهر رمضان المبارك.

من جهته، قال براشانت ساران، الرئيس التنفيذي للعمليات لدى أمازون الشّرق الأوسط وشمال أفريقيا: "أمازون لديها التزام طويل الأمد بالعمل جنبًا إلى جنب مع شركاء المجتمع لإيجاد حلول عملية ومبتكرة، فنحن نؤمن بأن تلبية الاحتياجات الأساسية لأي عائلة هو أمر لا مساومة عليه. ويُسعدنا جدًا أن نتشارك مع المنظمات والجمعيات الخيرية من بينها بنك الطعام الذي يشاركنا التزامنا تجاه خدمة المجتمع".

وأضاف: "نظرا لاختلاف شهر رمضان المبارك هذا العام، قمنا بتصميم برنامج التّبرع بوجبات الطعام مع الاستفادة من أصول الشركة، بما في ذلك الانتشار الواسع لأعمالنا، والخدمات اللّوجستية، والتّكنولوجيا، وذلك في سبيل خدمة المجتمع. ومن خلال تسخير روح الابتكار والتّعاون التي تتمتّع بها أمازون، يُشرّفنا أن ننضم إلى حملة بنك الطعام الرمضانية وتوفير مليون وجبة طعام لدعم المجتمع خلال الشهر الفضيل".

طباعة