«الاتحاد الهندسية»: صيانة 300 طائرة من 20 دولة سنوياً

صورة

قال نائب رئيس التصميم والابتكار في شركة الاتحاد الهندسية، أحمد عبدالقادر الراجعي، إن الشركة تقوم بصيانة ما يزيد على 300 طائرة سنوياً من خلال ثماني حظائر للطائرات تقع على مساحة 66 ألف متر مربع، مشيراً إلى أن جميع خدمات وورش صيانة وهندسة الطائرات وتصنيع المنتجات، تتوافر داخل مقصورات «الاتحاد الهندسية» على مساحة تصل إلى 500 ألف متر مربع.

وأوضح الراجعي في جولة بمرافق «الاتحاد الهندسية» شملت كبرى حظائر «شركة الاتحاد للطيران»، التي تستوعب تسع طائرات في آنٍ واحد، أن 75% من الطاقة التشغيلية والصيانة في «الاتحاد الهندسية» تتم لمصلحة شركات طيران عالمية، و25% لخدمة «الاتحاد للطيران».

وأكد الراجعي أن أعمال «الاتحاد الهندسية» لم تتوقف خلال جائحة فيروس «كوفيد-19» في عام 2020، إذ تمت صيانة طائرات لشركات تنتمي لأكثر من 20 دولة، من الولايات المتحدة، وأوروبا، وإفريقيا، والشرق الأوسط، إضافة الى صيانة وتجديد أسطول «الاتحاد للطيران» بالكامل، والبالغ 107 طائرات.

وبيّن أن الحظيرة الكبيرة تستطيع استيعاب طائرات من طراز «إيه 380» العملاقة، وطائرة «بوينغ 777»، وطائرة «بوينغ دريم لاينر 787».

وأشار إلى أن ما يميز «الاتحاد الهندسية» أن لديها ورشاً متعددة تضم ورشاً لصناعة القطع من التقنية ثلاثية الأبعاد، وورشاً لفحص المنتجات التي يتم تصنيعها ضد الحرائق والاشتعال، من خلال مختبر للاشتعال، وورشة لصيانة المحركات، إضافة الى مركز للتنظيم والتحكم في عمليات صيانة الطائرات، وتتبع القطع للصيانة، وتنظيم عمل المهندسين.

وقال الراجعي إن «الاتحاد الهندسية» تُعد أول شركة معتمدة من وكالة سلامة الطيران الأوروبي التابعة للاتحاد الأوروبي في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، تقوم بتصميم وهندسة وتصنيع المنتجات داخل مقصورة الطائرات،

عن طريق تقنية الطباعة ثلاثية الأبعاد، لافتاً إلى طباعة أكثر من 10 آلاف منتج خلال عام 2020.

وذكر أن الشركة تضم 2000 موظف، فيما يبلغ عدد الإماراتيين المهندسين والفنيين فيها 65 مهندساً وفنياً.

طباعة