العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    إئتلاف تقوده «مصدر» و«إي دي إف رينوبلز» و«نسما»

    إتمام الإغلاق المالي لمشروع محطة للطاقة الشمسية في السعودية

    أعلن الائتلاف الذي تقوده شركة أبوظبي لطاقة المستقبل «مصدر»، وشركتا: «إي دي إف رينوبلز» و«نسما»، أمس، عن إتمام الإغلاق المالي لمشروع محطة للطاقة الشمسية الكهروضوئية على مستوى المرافق بقدرة 300 ميغا واط في مدينة جدة السعودية، والمباشرة بأعمال البناء في المشروع.

    وأفاد بيان صدر أمس، بأن الائتلاف وقع سابقاً اتفاقية شراء الطاقة الخاصة بالمشروع لمدة 25 عاماً، لافتاً إلى أنه وبموجب شروط الاتفاقية، سيقوم الائتلاف بتصميم وتمويل وبناء وتشغيل المحطة التي سيتم بناؤها في مدينة جدة الصناعية الثالثة، في ما من المقرر أن تدخل المحطة حيز التشغيل خلال عام 2022.

    وأكد الرئيس التنفيذي لـ «مصدر»، محمد جميل الرمحي، أن المشروع يجسد دعم «مصدر» المتواصل لـ«رؤية السعودية 2030»، وأهدافها في مجال المناخ، مشيراً إلى أن المملكة ومن خلال البرنامج الوطني للطاقة المتجددة، استطاعت أن تسير بخطى سريعة عززت من مكانتها في قطاع الطاقة المتجددة العالمي، في ما ستواصل «مصدر» وشركاؤها العمل مع الحكومة السعودية، من أجل دفع عملية التحول نحو الطاقة النظيفة، وتقليل الانبعاثات الكربونية بما يتماشى مع مبادرة السعودية الخضراء.

    من جانبه، قال نائب الرئيس التنفيذي الأوّل لمجموعة «إي دي إف» والرئيس التنفيذي لشركة «إي دي إف رينوبلز»، برونو بنساسون، إن تطوير محطة الطاقة الشمسية الجديدة بالتعاون مع «مصدر» و«نسما» يأتي في إطار تعزيز الالتزام بالمساهمة في تحقيق التحول ضمن قطاع الطاقة في منطقة الشرق الأوسط.

    أما رئيس شركة «نسما»، فيصل التركي، فأكد مواصلة «مصدر» و«إي دي إف رينوبلز» و«نسما» تطوير مشروعات طاقة شمسية مبتكرة ومتكاملة، مشيراً إلى أن مشروع جدة يعد نموذجاً يحتذى به فيما يتعلق بكيفية توظيف الائتلاف للخبرات الدولية والإقليمية والمحلية بالشكل الأمثل.

     

    طباعة