بدء عمليات نقل التجار إلى «سوق الشارقة للمواشي» الجديد

أعلنت «شركة الشارقة لإدارة الأصول»، الذراع الاستثمارية لحكومة الشارقة، عن بدء عمليات نقل التجار والمستأجرين من سوق المواشي في منطقة الجبيل إلى «سوق الشارقة للمواشي» الجديد في منطقة الصجعة.

ويحتل السوق الجديد موقعاً استراتيجياً حيوياً، إذ يقع على محورين هما «شارع الشارقة - الذيد»، و«شارع الإمارات العابر»، فيما يمتد على مساحة تصل إلى نحو 170 ألف متر مربع.

ويضم السوق المصصم وفق الطراز المعماري التراثي 141 محلاً لبيع الأغنام مزودة بحظائرها، و26 محلاً لبيع المواشي، و12 محلاً لبيع الجمال، و74 محلاً لبيع الدواجن، ومسلخاً للمواشي، وآخر للدواجن.

بدوره، يستوعب المسلخ الآلي الجديد نحو 240 رأساً للمواشي في الساعة، فيما يبلغ عدد المحال 44 محالاً لبيع الأعلاف، و34 محلاً تجارياً متعددة الاستخدام، إضافة إلى 32 محلاً للمشاتل، وساحة لمزادات بيع المواشي، ومسجد يتسع لـ386 مصلياً، إضافة إلى رفد السوق بالعديد من المرافق الخدمية والمسطحات الخضراء.

ويضم السوق كذلك مبنى إدارياً للإدارة، ومختبراً يضم تجهيزات ومعدات مخبرية حديثة، وعيادات بيطرية تضم غرف الجراحة، وغرف أشعة، وغرف الفحص، وحواضن رعاية.

طباعة