"دبي للمشاريع الناشئة" تختتم المرحلة الأولى من "الشريك المؤسس"

اختتمت "دبي للمشاريع الناشئة" -إحدى مبادرات غرفة تجارة وصناعة دبي المبتكرة لدعم ريادة الأعمال- مؤخراً وبنجاح المرحلة الأولى من الدورة الثانية من برنامجها "الشريك المؤسس" وذلك مع اختيار 11 من أصحاب المشاريع الناشئة لمساعدتهم على العثور على الشريك المؤسس المناسب لشركتهم أو مشروعهم التجاري.

ويهدف برنامج "الشريك المؤسس" الأول من نوعه في المنطقة إلى مساعدة أصحاب المشاريع الناشئة في الدولة للبحث عن شريك مؤسس لمشروعهم التجاري ومساعدتهم على الحصول على كفاءات لتطوير أعمالهم وإتاحة المجال للشركاء المؤسسين الطموحين ليصبحوا من أصحاب الأعمال.
 وصمم البرنامج لدعم المشاريع الناشئة وفق احتياجاتهم وتطلعاتهم لأنه سيوفر للمشاركين فرصة للنمو والتطور عبر استقطاب كفاءات ومهارات تحقق الإضافة لهذه الشركات.

وتلقت "دبي للمشاريع الناشئة" مع إقفال باب التقديم للمرحلة الأولى من البرنامج أكثر من 60 طلباً ومشاركاً من مختلف أنحاء العالم وتشمل منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا وكندا والهند والبرازيل وروسيا حيث جرى اختيار 11 من أصحاب المشاريع الناشئة أكثر من نصفهم من النساء لمساعدتهم في العثور على الشريك المؤسس المناسب لشركتهم أو مشروعهم التجاري.

وأكدت ناتاليا سايشيفا مدير أول المشاريع الخاصة وريادة الأعمال في غرفة دبي على أهمية برنامج "الشريك المؤسس" لافتة إلى أن البرنامج حقق ناجحاً باهراً خلال دورته الأولى في العام 2019 مشيرةً كذلك إلى أن "دبي للمشاريع الناشئة" تلقت خلال العام الماضي العديد من الطلبات من مجتمع المشاريع الناشئة في دبي لمساعدتهم في العثور على الشريك المؤسس المناسب لشركتهم ولإطلاق دورة جديدة للبرنامج.

طباعة