200 شركة برتغالية للأثاث تُشارك في «إكسبو 2020 دبي»

فيتور بوكاس: «تداعيات (كورونا) لم تمنعنا من المشاركة في الفعاليات المقامة بالإمارات».

أفادت الرابطة البرتغالية لصناعات الخشب والأثاث، بأن 200 شركة برتغالية متخصصة في الأساس ستشارك في معرض «إكسبو 2020 دبي»، من إجمالي 8000 شركة هي مجموعة الشركات المنضوية تحت الرابطة.

وأفادت الرابطة، في تصريحات صحافية على هامش معرض الأخشاب، الذي يختتم أعماله في مركز دبي التجاري اليوم، بأن مبيعات الشركات البرتغالية المنضوية تحت مظلة الرابطة، تضاعفت في الإمارات خلال السنوات السبع الماضية.

وقال رئيس الرابطة، فيتور بوكاس، إن تداعيات جائحة «كورونا» أثرت في وجود الرابطة في الإمارات خلال العام الجاري، بسبب الإغلاق الذي تسببت فيه الجائحة، لكن ذلك لم يمنعها من المشاركة في الفعاليات المقامة بالدولة، منها معرض الأخشاب الذي انطلق في التاسع من مارس الجاري. وأضاف أن «معرض الأخشاب في دبي يوفر للشركات البرتغالية، منصة مثالية لإطلاق منتجاتها واستكشاف فرص عقد شراكات تجارية جديدة في منطقة الشرق الأوسط».

وأشار إلى أن «المشاركة في المعرض تمثل أيضاً جزءاً من برنامج منظم لدعم جهود الشركات البرتغالية في التوسع إلى أسواق دولية جديدة سريعة النمو انطلاقاً من الإمارات».

وأوضح بوكاس أن «مهمة (الرابطة) تتمثل في حماية مصالح الشركات البرتغالية ضمن خمسة أقسام فرعية تشكل قطاع الخشب والأثاث، وهي: الألواح الخشبية والخشب المكسو، النجارة، المفروشات، تصدير واستيراد وتوزيع منتجات الخشب ومشتقاته وتغليف المنتجات الخشبية».

طباعة