يسلط الضوء خلال نوفمبر على الفرص الاستثمارية في القطاع العقاري

«سيتي سكيب 2021».. صيغة مبتكرة عبر سلسلة قمم افتراضية وفعاليات رقمية

كريس سبيلر: «حرصنا على تصميم نموذجنا الهجين الجديد بكل عناية، لنقل منظومتنا العقارية إلى الفضاء الإلكتروني».

أعلنت مؤسسة «إنفورما ماركتس»، الجهة المنظمة لفعاليات معرض «سيتي سكيب» العالمي، عن الصيغة الجديدة المبتكرة لنسخة المعرض لعام 2021.

وأفادت في بيان أمس، بأن الفعالية، التي تُمثل أبرز ملتقى لقادة القطاع العقاري، ستستضيف سلسلة من قمم المسستثمرين الافتراضية والندوات الإلكترونية، وفعاليات التعارف الرقمية، التي ستنظم قبل وبعد انطلاقة الدورة 20 من المعرض، في موقعه الجديد بمركز دبي للمعارض بمنطقة «إكسبو 2020 دبي» بين السابع و11 نوفمبر المقبل.

وقال مدير مجموعة «سيتي سكيب» لدى «إنفورما ماركتس»، كريس سبيلر: «حرصنا على تصميم نموذجنا الهجين الجديد بكل عناية لنقل منظومتنا العقارية إلى الفضاء الإلكتروني، في خطوة تسمح بعقد مناقشات مثمرة بين شريحة عالمية أوسع من شركات التطوير العقاري والمستثمرين المحتملين والمهتمين بالأنشطة التجارية بين الشركات».

وأضاف أنه على الرغم من الأهمية الكبيرة للفعالية المباشرة، التي يستضيفها موقع «إكسبو 2020 دبي»، فإن الاعتماد على الأدوات الرقمية، سواء قبيل انطلاق المعرض أو بعده، يبقى عاملاً رئيساً لتهيئة تجربة هجينة مفيدة تسمح لجميع المشاركين بالتواصل لمدة زمنية مطولة ومع جمهور عالمي.

ووفقاً للبيان، ستسلط سلسلة قمم المستثمرين الافتراضية الضوء بجلساتها المصممة للمستثمرين الإماراتيين بتاريخ 25 مايو، وللمستثمرين السعوديين بتاريخ 15 يونيو، والإسرائيليين (السابع من سبتمبر)، والصينيين (21 سبتمبر)، على الفرص الاستثمارية التي يقدمها القطاع العقاري، فضلاً عن تقديم التوجيهات حول مختلف اللوائح التنظيمية المعنية بالاستثمار العقاري في سائر أنحاء منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا.

ولفت البيان إلى أن قرار اختيار الدول الأربع المستهدفة بوصفها أسواقاً أساسية للقطاع العقاري، جاء مدعوماً بالبيانات الواردة في تقرير السوق العقارية في دولة الإمارات ومنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا من «إنفورما ماركتس»، الذي جاء فيه أن 86% من المشاركين يرون الاستثمار الأجنبي المباشر المحرك الأبرز للنمو في الإمارات.

وأوضح البيان أنه يُمكن للمشاركين في المعرض، بالتعاون مع منصة «سواب كارد» المختصة في الفعاليات والعلاقات الرقمية، الاستفادة من الحلول الرقمية القائمة على الذكاء الاصطناعي، للتواصل مع الهيئات الحكومية والمشترين والمستثمرين والمورّدين المحتملين، مثل مهندسي العمارة والمصممين وأخصائيي الخدمات المالية، وغيرهم من الشركاء قبيل انطلاق الفعالية المباشرة.

وكشفت «إنفورما ماركتس» أنها تعتزم تعزيز حضور شركات الهندسة المعمارية والتصميم على أرض المعرض، لاسيما بعد زيادة طلب هذه الشركات على مساحات العرض. وبناءً عليه، جرى تقديم «ركن التصميم» المخصص لتسليط الضوء على مهندسي العمارة والمصممين وصانعي النماذج، وليكون مركزاً إبداعياً جديداً لمجتمع الهندسة المعمارية والتصميم ككل. كما ستوفر المبادرة فرصة استثنائية للمشاركة في «إكسبو 2020 دبي» واستعراض أحدث المشروعات والابتكارات والتواصل مع الشركات من مختلف أنحاء العالم.


- «إنفورما ماركتس» تعتزم تعزيز حضور شركات الهندسة المعمارية والتصميم.

طباعة