بدء العدّ التنازلي لإعلان حكومة دبي أول حكومة لاورقية

«دبي الذكية» تقدم ختم «100% لاورقية» إلى 4 جهات حكومية

«دبي الذكية» أعلنت خلال حدث افتراضي عن إنجازات «استراتيجية دبي للمعاملات اللاورقية». من المصدر

أعلنت «دبي الذكية»، خلال حدث افتراضي، نظمته، أمس، عن الإنجازات التي حققتها 41 جهة حكومية في تنفيذ «استراتيجية دبي للمعاملات اللاورقية»، والتي سعت من خلالها إلى خفض استخدام الورق في هذه الجهات إلى النصف بمرور الأشهر الستة الأولى لانضمامها إلى الاستراتيجية، واستمرت في إنجاز مستهدفاتها للتحول إلى جهات رقمية بنسبة 100%، في نهاية عام 2021.

تحول كامل

وقدمت «دبي الذكية»، خلال الحدث، إلى كلٍّ من: «هيئة كهرباء ومياه دبي»، و«بلدية دبي»، و«مجلس دبي الرياضي» و«مركز دبي للإحصاء»، ختم (100% لاورقية)، الذي يتم منحه للجهات الحكومية التي أنجزت تنفيذ «استراتيجية دبي للمعاملات اللاورقية» بنسبة 100%.

وأكدت أن الختم يشكل علامة فارقة، تبين تحول تلك الجهات بشكل كامل إلى جهات ذات خدمات وعمليات رقمية بالكامل، مشيرة إلى أن «هيئة كهرباء ومياه دبي» ألغت استهلاك 22 مليوناً و633 ألفاً و484 ورقة كانت تستخدم سنوياً في معاملاتها، أما «بلدية دبي» فألغت استهلاك 20 مليوناً و960 ألفاً و743 ورقة، كما ألغى «مجلس دبي الرياضي» استخدام 408 آلاف و623 ورقة سنوياً، فيما ألغى «مركز دبي للإحصاء» 172 ألفاً و129 ورقة كان يستخدمها سنوياً، وذلك نحو تحول رقمي بنسبة 100%.

العد التنازلي

من جهة أخرى، تم الإعلان بشكل رسمي، خلال الحدث، عن بدء العد التنازلي لإعلان حكومة دبي أول حكومة لاورقية، ومن خلال التنفيذ الكامل لـ«استراتيجية دبي للمعاملات اللاورقية» في جميع الجهات الحكومية على مستوى إمارة دبي، بحيث لن تُصدر أي جهة حكومية أو تطلب أي ورقة للمعاملات الداخلية والخارجية مع المتعاملين بعد تاريخ 12 – 12 – 2021، وبما يضمن أن جميع المعاملات لا تحتوي على أي ورق.

رقمنة العمليات

وأكد مساعد المدير العام لـ«دبي الذكية»، المدير التنفيذي لمؤسسة بيانات دبي، يونس آل ناصر، أن «استراتيجية دبي للمعاملات اللاورقية» قطعت شوطاً كبيراً نحو هدفها الرئيس، المتمثل في رقمنة جميع العمليات الحكومية الداخلية للخدمات المقدمة للجمهور، بما يضمن استغناء حكومة دبي بشكل تام عن المعاملات الورقية.

وأضاف: «نبارك للجهات الحكومية التي سابقت الزمن ونجحت في الاستغناء عن استخدام الورق بنسبة 100%، فيما تحقق بقية الجهات الحكومية المنفذة للاستراتيجية تقدماً سريعاً نحو هذا الهدف، وبما يفوق التوقعات لكل مرحلة من مراحل تطبيق الاستراتيجية».

وتابع: «بفضل التوجيهات والمتابعة الحثيثة من قبل سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي، استطاعت (استراتيجية دبي للمعاملات اللاورقية) أن تشكل نقلة نوعية في مسيرة التحول الرقمي لحكومة دبي، وركيزة أساسية لجعل الإمارة المدينة الأذكى والأسعد على وجه الأرض». وتابع: «بدأ الآن العد التنازلي في حكومة دبي لموعد الاستغناء التام عن الورق في جميع الجهات بحلول 12 ديسمبر 2021، حيث يبرز دور التعاون الحكومي الكبير والجهود المبذولة من كل الأطراف لتحقيق هذا الهدف، ونحن على يقين أن الشراكة الوثيقة بين (دبي الذكية) والجهات الحكومية ستسهم في تسريع عملية التحول الرقمي الشامل للمدينة».

إنجاز لافت

بدوره، قال المدير التنفيذي لمؤسسة حكومة دبي الذكية، وسام لوتاه، إن الجهات التي حصلت على ختم 100% لاورقية حققت إنجازاً لافتاً في وقت قياسي، استغنت من خلاله عن استهلاك الورق بشكل كامل، فيما تعمل الجهات الأخرى بكفاءة عالية، لتحقيق نتائج مماثلة وسريعة.

وأضاف: «وصلت نسبة خفض استخدام الورق في جميع الجهات المطبقة للاستراتيجية إلى 82.82%، ما وفّر 269 مليوناً و898 ألفاً و621 ورقة، وبهذا حققت الاستراتيجية حجم وفورات بلغ 1.13 مليار درهم، ووفرت 12 مليوناً و138 ألفاً و416 ساعة عمل، وأنقذت 32 ألفاً و388 شجرة كانت تستخدم لصناعة الورق».

يشار إلى أنه من المقرر تنفيذ «استراتيجية دبي للمعاملات اللاورقية» في جميع الجهات الحكومية بدبي، من أجل رقمنة الخدمات الحكومية الرئيسة، والاستفادة من تطبيق (دبي الآن) وتقديمها على منصة واحدة. وتركز الاستراتيجية على تعزيز وتحسين الخدمات والعمليات الداخلية، من خلال الرقمنة.

3 أهداف رئيسة

تم تطوير «استراتيجية دبي للمعاملات اللاورقية» حول ثلاثة أهداف رئيسة، تتضمن:

-سعادة المتعاملين، من خلال تلبية احتياجاتهم، وتقديم خدمات سلسة ومتكاملة واستباقية.

-تحقيق التنافسية العالمية، عبر جعل دبي المدينة الرقمية الرائدة على مستوى العالم.

-رفع كفاءة الحكومة، من خلال توفير التكاليف التشغيلية، وضمان الاستخدام الأفضل للموارد الحكومية، عبر تبسيط ورقمنة العمليات والخدمات المقدمة للأفراد وقطاع الأعمال.

تنفيذ الاستراتيجية على مراحل

تم تنفيذ استراتيجية دبي للمعاملات اللاورقية على مراحل عدة، في وقت تضم فيه كل مرحلة مجموعة جديدة من الجهات الحكومية في دبي، والتي تسعى إلى تقليل استهلاكها للورق بنسبة 50%، في الأشهر الستة الأولى.

وبدأت المجموعة الأولى والمكونة من ست جهات تنفيذ الاستراتيجية في فبراير 2018، وتجاوزت في ذلك الوقت هدفها المحدد، لتخفض استهلاكها الجماعي للورق بنسبة 57%، في نهاية عام 2018، في حين انضمت المجموعة الخامسة المكونة من سبع جهات في مارس 2020، ليصل المجموع الكلي إلى 41 جهة.


- الاستراتيجية حققت حجم وفورات بلغ 1.13 مليار درهم.. وأنقذت 32 ألفاً و388 شجرة.

41

جهة خفضت استخدام الورق بنسبة 83%، بواقع 270 مليون ورقة.

طباعة