بنك أبوظبي التجاري يستحوذ على محفظة التمويل العقاري لشركة أبوظبي للتمويل

وقّع بنك أبوظبي التجاري ("البنك") اتفاقية للاستحواذ على محفظة التمويل العقاري التابعة لشركة أبوظبي للتمويل والتي تضمّ حوالي 1000 قرض عقاري.

وستساهم هذه الصفقة في تعزيز نمو أعمال البنك في قطاع الخدمات المصرفية للأفراد والشركات الصغيرة والمتوسطة، وهو ما يتماشى مع استراتيجيته الرامية إلى التركيز على فرص الأعمال في دولة الإمارات العربية المتحدة ونهجه المتحفظ في إدارة المخاطر. وتأسست أبوظبي للتمويل في عام 2008 كشركة متخصصة بتقديم حلول التمويل والرهن العقاري للعملاء في إمارة أبوظبي بالدرجة الأولى، وقد لعبت الشركة خلال السنوات الماضية دوراً رئيسياً في تطوير قطاع التمويل العقاري.

وتضمّ الأصول، التي استحوذ عليها بنك أبوظبي التجاري، والتي تبلغ قيمتها الدفترية الإجمالية 1.130 مليار درهم تقريباً كما بتاريخ 31 يناير 2021، تتضمن تمويلات عقارات سكنية بنسبة 76% تقريباً وتمويلات عقارات تجارية بنسبة 24%؛ وتتوزع التمويلات بما يقارب نسبة 50% في إمارة أبوظبي، بينما يتوزع الباقي في إمارة دبي والإمارات الأخرى.

ومن شأن صفقة الاستحواذ هذه تعزيز نمو أعمال التمويل العقاري لبنك أبوظبي التجاري، وإتاحة الفرصة أمام شريحة أوسع من العملاء للاستفادة من مجموعته الواسعة من المنتجات والخدمات المتميزة. ومن المتوقع تحويل عملاء شركة أبوظبي للتمويل إلى منصة الخدمات المصرفية لبنك أبوظبي التجاري خلال النصف الأول من العام 2021، شريطة الحصول على الموافقات التنظيمية من مصرف الإمارات العربية المتحدة المركزي والجهات التنظيمية.

وفي هذه المناسبة، قال أروب موكاباداي، رئيس مجموعة الخدمات المصرفية للأفراد في بنك أبوظبي التجاري: "سيساهم الاستحواذ على هذه المحفظة في تعزيز نمو محفظة القروض العقارية، وبالتالي تنويع قاعدة الأصول وتوسيع قاعدة العملاء. وقد دأب البنك خلال السنوات الماضية في الاستثمار بشكل كبير في تقديم حلول تمويل عقاري متميزة ورائدة في دولة الإمارات العربية المتحدة، وكذلك الاستثمار في البنية التحتية التقنية والرقمية لتبسيط وتسريع الإجراءات. كما عقد البنك اتفاقيات مع شركات عقارية رائدة لتقديم باقات تمويل عقارية شاملة ومناسبة للعملاء".

من جانبه قال كريس تايلور، الرئيس التنفيذي لشركة أبوظبي للتمويل: "لعبت أبوظبي للتمويل دوراً رائداً في قطاع التمويل العقاري بدولة الإمارات على مدار أكثر من عشر سنوات، واستطاعت أن تبني لنفسها سمعةً قوية ومحفظة متميّزة من الأصول مما يؤكد نهجها الاستثنائي في خدمة العملاء وإدارة المخاطر. ونودّ أن نشكر جميع عملائنا الذين كنا فخورين بخدمتهم طوال تلك السنوات، وأنا واثق تماماً أنهم سيحصلون على نفس الخدمة المتميزة بعد انتقال قروضهم إلى بنك أبوظبي التجاري".

 

 

 

 

 

طباعة