شركات: جائحة «كورونا» تغيّر توجهات المستهلكين وتقود توجهات الصناعة

«غلفود 2021».. منتجات غذائية في كبسولات وحليب لوز مُدعّم بالبروتين

صورة

شهدت فعاليات معرض «غلفود 2021» عرض شركات منتجة للأغذية والمشروبات، منتجات معززة بالفيتامينات والمعادن المخصصة لدعم جهاز المناعة، من أبرزها منتجات غذائية على شكل كبسولات تتضمن خلاصة مركزة للزنجبيل العضوي، مدعمة بفتيامين «سي»، وحليب لوز مدعم بالبروتين، إضافة إلى مشروبات مدعمة بعدد كبير من الفيتامينات، أهمها فيتامينا «دي» و«بي 12». وقال مسؤولو شركات لـ«الإمارات اليوم» إن فيروس «كورونا» كان من أبرز العوامل التي حفزت الشركات على التوسع في طرح تلك المنتجات، لافتين إلى أن الجائحة أسهمت في تغيير توجهات المستهلكين، التي أصبحت تتركز بشكل كبير على المنتجات الصحية أو المدعمة بالفيتامينات.

أغذية كبسولات

وتفصيلاً، قالت مديرة التصدير في شركة «كيتل» الدولية لإنتاج وتوريد الأغذية، زوزانا فافروفا، إن جائحة «كورونا» حفزت الشركة على طرح منتجات غذائية في شكل كبسولات، تتضمن خلاصة مركزة للزنجبيل العضوي «أورغانيك»، مدعمة بفتيامين «سي»، لدعم قدرات المناعة في الجسم، لافتة إلى طرح مشروبات صحية مدعمة بفيتامينات مختلفة، مواكبة لنمو الطلب على تلك المنتجات في أعقاب جائحة «كورونا».

مشروبات بالفيتامين

بدورها، قالت مديرة المبيعات التجارية والتصدير في شركة «لاكتينوف» الفرنسية، سوريا جاميت، إن انتشار الجائحة فرض متغيراً جديداً في قطاع الأغذية والمشروبات على المستوى العالمي، وهو نمو الطلب بشكل لافت على كل ما يتضمن فيتامينات تدعم زيادة المناعة في الجسم، ما حفز الشركة على طرح منتجات جديدة نهاية عام 2020، تتضمن مشروبات مدعمة بعدد كبير من الفيتامينات من أبرزها فيتامينا «دي» و«بي 12».

وأضافت أن تلك النوعية من المنتجات تشهد تنافسية كبيرة بين الشركات المنتجة، مع كونها توجهاً جديداً في القطاع يشهد طلباً متنامياً من قبل المستهلكين، متوقعة استمرار معدلات الطلب على تلك المنتجات خلال الفترة المقبلة، سواء في الأسواق الدولية أو في أسواق الإمارات والمنطقة.

حليب اللوز

من جهته، قال المدير العام لشركة «لاموندورل» الفرنسية للأغذية، جوليام فانيير، إن شركته طرحت منتج حليب لوز مدعم بالبروتين والفيتامينات، لتلبية الطلب الاستهلاكي على المنتجات التي تتضمن عناصر ترفع من قدرات مناعة الجسم، متفقاً على أن جائحة «كورونا» أسهمت في تغيير توجهات المستهلكين، التي أصبحت تتركز بشكل كبير على المنتجات الصحية أو المدعمة بالفيتامينات، وهو أمر أدى بدوره إلى زيادة التنافسية بين الشركات الموردة لتلك المنتجات.

الجهاز المناعي

في السياق نفسه، أكد المدير العام لمصنع «كاميليشيس»، سعيد بن صبيح، التركيز على المنتجات العضوية والطبيعية والصحية، والبروتينات النباتية، ومكونات منتجات العناية المتطورة والموثوقة، مشيراً إلى أن لدى الشركة عدداً من المنتجات المعززة بالفيتامينات والمعادن والبروتينات الضرورية لجسم الإنسان.

وقال إن الهدف من طرح منتجات تحتوي على عناصر غذائية صحية، هو تلبية الطلب المتنامي على تلك المنتجات التي تعمل على تقوية الجهاز المناعي.

توجهات مصنّعي الأغذية

قال مدير التسويق والمبيعات في شركة «إيه إل يو» للمنتجات الغذائية، سونير إكساب، إن المنتجات المعززة بالفيتامينات والمعادن والبروتينات الضرورية لجسم الإنسان، تعد من أبرز التوجهات بالنسبة لمصنّعي الأغذية الصحية في العالم حالياً، بالتزامن مع سعي العالم لتقوية الجهاز المناعي للأجسام.

وأرجع هذا التوجه الجديد إلى تنامي الطلب من المستهلكين على هذه النوعية من المنتجات، نتيجة لوجود متغير جديد هو فيروس كورونا.

حبوب مدعّمة

أفاد مدير العلامات لشركة «فارجو» الدولية للأغذية، شافاس أحمد، بأن الجائحة رفعت من معدلات الطلب الاستهلاكي على المنتجات الصحية، لافتاً إلى أن «فارجو» طرحت حبوباً مدعمة بخواص صحية مشتقة من فواكه مجففة وتمور.

وأضاف أن ذلك التوجه أصبح شائعاً، بعد أن ظهر عقب بدايات انتشار جائحة «كورونا» على المستوى العالمي، وانتقل بشكل تدريجي إلى أسواق المنطقة.

طباعة