الإمارات تصدّرت «قائمة الدول» في تقرير «نيو وورلد ويلث»

دبي «الأكثر ثراءً» في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا

تصدّرت دبي قائمة المدن الأكثر ثراءً في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، حيث بلغ عدد أصحاب الثروات المقيمين على أرضها 52 ألفاً و100 شخص، وبلغت القيمة الإجمالية لثرواتهم 517 مليار دولار (1.89 تريليون درهم)، بحسب شركة «نيو وورلد ويلث»، المتخصصة في أبحاث الثروات.

ويُقصد بأصحاب الثروات من يمتلكون أكثر من مليون دولار، وبحسب الشركة، فإن الإمارة موطن لـ2430 شخصاً ممن يمتلكون ثروات تزيد على 10 ملايين دولار.

كما تصدّرت الإمارات قائمة الدول الأكثر ثراءً في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، حيث بلغ عدد أصحاب الثروات المقيمين على أرضها 83 ألفاً و400 شخص، وبلغت القيمة الإجمالية لثرواتهم 870 مليار دولار (3.19 تريليونات درهم).

وذكرت الشركة في تقريرها أن 31% من الأثرياء الموجودين في الإمارات درسوا في مجال الاقتصاد والمحاسبة والمالية، مقابل نسبة 22% في الهندسة، و7% في مجال الطب و6% في قطاع علوم الكمبيوتر والتكنولوجيا.

وبيّنت الشركة أنه على مدار الـ20 عاماً الماضية، كانت الإمارات واحدة من أكبر الدول استقطاباً للأثرياء المهاجرين في العالم، وتشير التقديرات إلى أن أكثر من 35 ألفاً من الأثرياء قد انتقلوا إلى الإمارات خلال هذه الفترة (من 2000 إلى 2020)، خصوصاً من الهند والشرق الأوسط وإفريقيا.

وقالت إن أسباب انتقال الأثرياء إلى الإمارات تتمثل في أنها أكبر ملاذ آمن بمنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، واقتصاد عالي الدخل، إلى جانب نظام رعاية صحية من الدرجة الأولى، ومعدلات ضريبية منخفضة، فضلاً عن أنها مركز أعمال دولي، وغيرها.

ووفقاً للشركة بلغ إجمالي الثروة الخاصة الموجودة في المنطقة نحو 4.3 تريليونات دولار، مشيرة إلى أن هناك ما يقرب من 390 ألفاً من الأثرياء يعيشون في الشرق الأوسط، لكل منهم أصول صافية تبلغ مليون دولار أو أكثر.

طباعة