أكد أنها تسهم في ترسيخ مكانة الدولة مركزاً عالمياً للتجارة والأعمال

حمدان بن راشد: حلول «الاتحاد لائتمان الصادرات» تعزز تنافسية الشركات الإماراتية

حمدان بن راشد ترأس اجتماع مجلس إدارة الاتحاد لائتمان الصادرات. وام

قال سموّ الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم، نائب حاكم دبي وزير المالية رئيس مجلس إدارة شركة الاتحاد لائتمان الصادرات، إن الشركة تسهم في دعم ترسيخ مكانة دولة الإمارات مركزاً عالمياً رائداً للتجارة والأعمال، مشيراً إلى أن حلولها التأمينية تعمل على تعزيز تنافسية الشركات الإماراتية على الصعيد العالمي.

وأضاف سموّه، خلال ترؤسه اجتماع مجلس إدارة الشركة الأول لعام 2021، أن حلول حماية الائتمان التجاري التي تقدمها الشركة تلعب دوراً حيوياً في دعم نمو الشركات المحلية المصدّرة وتعزيز إسهاماتها في الناتج المحلي الإجمالي للدولة.

جهود

وتفصيلاً، ترأس سموّ الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم، نائب حاكم دبي وزير المالية رئيس مجلس إدارة شركة الاتحاد لائتمان الصادرات، اجتماع مجلس إدارة الشركة الأول لعام 2021 عبر تقنية الاتصال المرئي.

وبدأ سموّه الاجتماع بتهنئة أعضاء المجلس على الجهود التي تبذلها الشركة، التي أسهمت بشكل فاعل في دعم الصادرات والصناعات الوطنية والاستثمارات الأجنبية، ما يعكس قوة واستقرار الاقتصاد الوطني على الرغم من التحديات والتداعيات التي فرضتها جائحة «كوفيد-19» على الاقتصاد العالمي.

وأشاد سموّه بالدور الكبير الذي لعبته شركة الاتحاد لائتمان الصادرات في دعم الشركات الإماراتية، وتعزيز نموها خلال هذه الأوقات الاقتصادية الصعبة، وبالتالي تسريع التنويع الاقتصادي غير النفطي بدولة الإمارات، بما يتماشى مع رؤية القيادة الرشيدة.

وتم خلال الاجتماع ترشيح وزير دولة للتجارة الخارجية، الدكتور ثاني بن أحمد الزيودي، كنائب رئيس مجلس إدارة شركة الاتحاد لائتمان الصادرات، حيث وافق الأعضاء على انتخابه.

شكر

وتقدم سموّ الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم، بالشكر والتقدير لوزير الاقتصاد ونائب رئيس مجلس إدارة شركة الاتحاد لائتمان الصادرات السابق، سلطان بن سعيد المنصوري، لما قدمه من عطاء وجهود حثيثة، أسهمت بشكل فاعل في دعم أنشطة وعمليات الشركة وتحقيق أهدافها متمنياً له دوام التوفيق والنجاح.

دعم

وشدد سموّه على أن شركة الاتحاد لائتمان الصادرات تؤكد التزامها بدعم الشركات الإماراتية وتعزيز تنافسيتها على الصعيد العالمي، مشيراً إلى أن حلول حماية الائتمان التجاري التي تقدمها الشركة تلعب دوراً حيوياً في دعم نمو الشركات الإماراتية المصدّرة وتعزيز إسهامها في الناتج المحلي الإجمالي لدولة الإمارات. وقال سموّه: «نحن نثمن جهود الشركة الرامية إلى تعزيز تنافسية الشركات الإماراتية في الأسواق الدولية ابتداءً من المبادرات التي تشمل تعريف الشركات بحلول حماية الائتمان التجاري، وعقد شراكات استراتيجية محلياً ودولياً لتسهيل حصول الشركات الصغيرة والمتوسطة على التمويل، وصولاً إلى تطوير أدوات مالية ومنتجات تأمينية مبتكرة تسهم في حماية الشركات الإماراتية من المخاطر المتعلقة بالعمل في مجال التصدير وإعادة التصدير».

وأضاف سموّه إن «شركة الاتحاد لائتمان الصادرات تسهم في دعم ترسيخ مكانة دولة الإمارات مركزاً عالمياً رائداً للتجارة والأعمال، حيث إن حلولها التأمينية تعمل على تعزيز تنافسية الشركات الإماراتية على الصعيد العالمي ودعم خططها نحو النمو والتوسع».

ميزة تنافسية

من جانبه، أشاد الزيودي بجهود شركة الاتحاد لائتمان الصادرات وإنجازها المتمثل في حصولها على تصنيف للقوة المالية للتأمين والقدرة الائتمانية بدرجة AA- (قوي جداً)، مع نظرة مستقبلية مستقرة من وكالة «فيتش» للتصنيف الائتماني للسنة الثانية على التوالي، مؤكداً أن هذا التصنيف يعكس قدرة الشركة على دعم نمو الشركات الإماراتية وإعطائها ميزة تنافسية عند العمل في الأسواق الدولية.

استراتيجية الشركة

تطرّق مجلس إدارة شركة الاتحاد لائتمان الصادرات، خلال اجتماعه الأول لعام 2021، إلى استراتيجية الشركة للأعوام الـ10 المقبلة ومبادراتها لتقديم المزيد من الدعم للشركات الإماراتية.

وناقش الاجتماع البيانات المالية للشركة لعام 2019 والبيانات المالية الأولية لعام 2020.

كما ناقش تطوير شعار جديد للشركة بشكل يواكب التحول الرقمي، مؤكداً اتباع الشركة إجراءات دليل حوكمة مجالس الإدارة في الحكومة الاتحادية الصادر عن مجلس الوزراء.

طباعة