استعرض التقدم في مشروع تحويل النفايات إلى طاقة

«الأعلى للطاقة» في دبي يدعم إنتاج الألمنيوم الأخضر

أحمد بن سعيد خلال ترؤسه اجتماع المجلس الـ63 الذي عقد عن بُعد. من المصدر

ناقش المجلس الأعلى للطاقة في دبي، خلال اجتماعه الـ63، الذي عقد عن بُعد، برئاسة سموّ الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم، رئيس المجلس، دعم إنتاج الألمنيوم الأخضر في دبي «سيليستيال».

كما ناقش الاجتماع أيضاً موضوعات عدة، أبرزها تجربة شركة الإمارات العالمية للألمنيوم (EGA) في مواجهة آثار جائحة «كوفيد-19» العالمية، وقرار المجلس الأعلى للطاقة في دبي بخفض الرسم الإضافي للوقود للكهرباء والمياه، اعتباراً من الأول من ديسمبر 2020.

وأفاد بيان صادر، أمس، بأنه تم استعراض التقدم في مشروع تحويل النفايات إلى طاقة الذي تنفذه بلدية دبي لمعالجة جميع أنواع النفايات البلدية الصلبة باستخدام تقنيات الحرق المباشر لتوليد الطاقة الحرارية، وتحويلها إلى طاقة كهربائية نظيفة، وتصديرها إلى الشبكة الكهربائية.

وتتميز المحطة بأعلى كفاءة حرارية في معالجة النفايات البلدية الصلبة، بما يحقق الخطط الاستراتيجية لدبي.

وبالنسبة لدعم إنتاج الألمنيوم الأخضر في دبي، قال نائب رئيس المجلس الأعلى للطاقة في دبي، سعيد محمد الطاير، إن «مبادرة إنتاج الألمنيوم الأخضر، تعتبر الأولى من نوعها في العالم لإنتاج الألمنيوم باستخدام الطاقة الشمسية في عمليات التشغيل لشركة الإمارات العالمية للألمنيوم، حيث ستقوم هيئة كهرباء ومياه دبي بتوريد الكهرباء من مجمع محمد بن راشد آل مكتوم للطاقة الشمسية».

وأضاف الطاير أن «هذا المشروع يدعم تنافسية الإمارات العالمية للألمنيوم في الأسواق العالمية، كون الألمنيوم المنتج من الطاقة الشمسية عنصر مهم والأمثل للاستخدامات الصناعية»، متوقعاً لهذا المنتج أن يكون له قيمة سوقية مضافة.

من جهته، قال الأمين العام للمجلس الأعلى للطاقة في دبي، أحمد بطي المحيربي، إنه «تم خلال الاجتماع استعراض التقدم الحاصل في تنفيذ مشروع تحويل النفايات إلى طاقة (Waste to Energy)، المتوقع أن يعالج نحو 5500 طن يومياً من نفايات بلدية دبي، وينتج نحو 200 ميغاواط من الكهرباء وذلك بحلول عام 2023.

مزيج الطاقة

قال نائب رئيس المجلس الأعلى للطاقة في دبي، سعيد الطاير، إن «المجلس ناقش زيادة نسبة الطاقة المتجددة والنظيفة في مزيج الطاقة في إمارة دبي، حيث ارتفعت نسبة الطاقة النظيفة ضمن مزيج الطاقة إلى نحو 9%، لتتخطى النسبة الموضوعة في استراتيجية دبي للطاقة النظيفة 2050، التي تهدف إلى إنتاج 7% من القدرة الإنتاجية للطاقة من مصادر الطاقة النظيفة».

• مبادرة إنتاج الألمنيوم الأخضر، تعتبر الأولى من نوعها في العالم.

طباعة