136.5 مليار درهم فائض الحساب التجاري للإمارات مع العالم العربي خلال 9 أشهر

صادرات الإمارات إلى دول مجلس التعاون بلغت 121.1 مليار درهم. أرشيفية

قفز الفائض في الحساب التجاري للإمارات مع دول العالم العربي (مجلس التعاون لدول الخليج العربية والدول العربية الأخرى) إلى 136.5 مليار درهم خلال الأشهر التسعة الأولى من العام 2020، حسبما أظهرت أحدث الإحصاءات الصادرة عن المركز الاتحادي للتنافسية والإحصاء التي ترصد حركة التبادل التجاري للدولة مع جميع دول العالم.

وجاءت القفزة الكبيرة في فائض الحساب التجاري للدولة مع الدول العربية مجتمعة خلال الفترة من يناير حتى نهاية شهر سبتمبر من العام الماضي، لتؤكد مجدداً ريادة الإمارات كبوابة رئيسة للتجارة في المنطقة، ما يعزز من مكانتها كلاعب محوري في التجارة الدولية.

وبلغ إجمالي قيمة صادرات الدولة (تشمل تجارة الصادرات وإعادة التصدير) إلى دول مجلس التعاون الخليجي 121.1 مليار درهم خلال الأشهر التسعة الأولى من العام 2020، فيما وصلت قيمة وارداتها من هذه الدول إلى 32.6 مليار درهم تقريباً، ما يعني تحقيق فائض في الحساب التجاري بقيمة 88.5 مليار درهم.

وكانت السعودية تصدرت المركز الأول عربياً والثاني على مستوى العالم في التبادل التجاري مع دولة الإمارات، وبقيمة تجاوزت 90.8 مليار درهم خلال الأشهر التسعة الأولى من العام 2020.

وعلى مستوى تجارة الدولة مع بقية الدول العربية الأخرى، بلغ إجمالي قيمة صادراتها إلى هذه الدول نحو 74.722 مليار درهم، فيما وصلت قيمة وارداتها إلى 26.731 مليار درهم، ما يعني تحقيق فائض لمصلحة الإمارات بقيمة 48.036 مليار درهم تقريباً خلال الأشهر التسعة الأولى من 2020.

• الإمارات بوابة رئيسة للتجارة في المنطقة، ولاعب محوري في التجارة الدولية.

طباعة