«الطيران المدني» تطلق أول مركز متنقل لخدمات طب الطيران في العالم

«المركز» يتمتع بكل المعايير الدولية المعتمدة لمنح الشهادات الطبية. من المصدر

أعلنت الهيئة العامة للطيران المدني في الإمارات عن إطلاقها رسمياً، وبالتعاون مع مجموعة عيادات «جي إم سي» الطبية، أول مركز طبي متنقل لخدمات طب الطيران المدني، الذي يعد الأول على مستوى العالم، ويصنف من ضمن أحد أبرز الإنجازات في ظل تداعيات جائحة كورونا، لما يتميز به من تقديم جميع الخدمات الطبية والفحوص المخبرية والإكلينيكية المختصة بطب الطيران المدني.

وتشمل خدمات المركز الطبي المتنقل إجراء فحوص طبية خاصة بالعاملين في قطاع الطيران، مثل: تلك المطلوبة من قبل مراقبي الحركة الجوية والطيارين وطاقم المقصورة من مضيفين ومضيفات.

ويتمتع هذا المركز بكل المعايير الدولية المعتمدة، لمنح الشهادات الطبية اللازمة لاستمرارية العمل في قطاع الطيران على جميع المستويات.

وقال المدير العام للهيئة العامة للطيران المدني، سيف محمد السويدي، في بيان أمس، إن «هذا المركز المتخصص له أهمية كبيرة، لما يقدمه من خدمات طبية متنقلة ذات جودة عالمية في قطاع الطيران، تماشياً مع رؤية قيادتنا الرشيدة التي لا تألو جهداً في إبراز دولة الإمارات نموذجاً يحتذى في تطوير القدرات الخدماتية في هذا المجال».

من جانبه، أكد المدير العام المساعد لقطاع شؤون سلامة الطيران، المهندس إسماعيل البلوشي، أهمية تطوير الخدمات الطبية اللوجستية في الهيئة، بحيث تكون دولة الإمارات السباقة دائماً في طرح الحلول العصرية المناسبة لقطاع الطيران.

من جانبها، أكدت الرئيسة التنفيذية لمجموعة عيادات «جي إم سي» الطبية في دبي، الدكتورة صفية أنوار محمد، الدور المحوري الذي تقوده الهيئة العامة للطيران المدني في تنمية وتطوير القدرات الطبية لتقديم ما هو أفضل لقطاع الطيران، وثمنت الثقة التي أولتها الهيئة لمجموعة عيادات «جي إم سي» الطبية لتكون الرائدة في إطلاق هذا المركز الطبي المتنقل.


- خدمات المركز تشمل فحوصاً طبية لمراقبي الحركة الجوية والطيارين وطاقم المقصورة.

طباعة