19.7 مليار درهم تسهيلات البنوك الوطنية لغير المقيمين خلال 11 شهراً

بلغت قيمة التسهيلات الائتمانية التي قدمتها البنوك الوطنية المحلية لمتعامليها من غير المقيمين، 19.7 مليار درهم خلال الأشهر الـ11 الأولى من العام الماضي، وذلك إحصاءات صادرة عن المصرف المركزي.

ويعكس استمرار تقديم التسهيلات لهذه الشريحة من العملاء الملاءة المالية القوية التي تتمتع بها البنوك الوطنية والجهاز المصرفي الإماراتي بشكل عام وذلك رغم حالة التباطؤ التي شهدها القطاع في جميع أنحاء العالم خلال النصف الأول من العام 2020 نتيجة جائحة «كورونا».

ومع تواصل نشاط البنوك الوطنية في تقديم التمويلات، ارتفع الرصيد الإجمالي للتسهيلات التي حصل عليها غير المقيمين إلى 149 مليار درهم تقريبا في نهاية نوفمبر 2020.

وشكلت التسهيلات المالية المقدمة لغير المقيمين، نحو 8.3% من إجمالي الرصيد الإجمالي للقروض التي قدمها الجهاز المصرفي في الدولة خلال 11 شهرا من العام 2020 والتي وصلت الى 1.795 تريليون درهم.

وأظهرت الإحصاءات، أن حركة التسهيلات المالية لغير المقيمين شهدت نموا متدرجا اعتبارا من الربع الأول من العام الماضي، حيث بلغ إجمالي الرصيد التراكمي لها 138.16 مليار درهم مقارنة مع 129.34 مليار درهم في ديسمبر 2019.

وفي أعقاب تسوية غير المقيمين لبعض الالتزامات المستحقة عليهم في الربع الثاني من العام الماضي، عادت البنوك الوطنية لتقديم المزيد من التسهيلات المالية في الربع الثالث حتى استقر الرصيد عند المستوى المسجل في شهر نوفمبر من العام ذاته.
 

طباعة