يختصّ بإنتاج الكعك والبسكويت ضمن نشاط تحضير الحلويات والسكاكر في «رخصة تاجر»

مشروعات صغيرة.. حنان المطوّع تبدأ ريادة الأعمال بمشروع «لوكي»

المطوّع تعتبر مشروعها حالة إبداعية يمكن من خلاله الابتكار. من المصدر

بدأت رائدة الأعمال الإمارتية، حنان حسن المطوّع، تطوير مشروعها في مجال إنتاج المخبوزات، بافتتاح مخبز «لوكي» لإنتاج الكعك والبسكويت، ضمن نشاط تحضير الحلويات والسكاكر في «رخصة تاجر»، التي تصدرها اقتصادية دبي.

وأوضحت المطوّع، لـ«الإمارات اليوم»، أن «النشاط يشمل تحضير مختلف أنواع الحلويات وتقديمها للمستهلكين، فضلاً عن توفير بعض المشروبات الخفيفة، مثل الشاي والمرطبات، كما يشمل تحضير أنواع الكعك والسكاكر بأنواعها».

هواية

وذكرت المطوّع أنه «منذ طفولتها وهي تتصفح الصفحات المتخصصة بالحلويات في مجلات الأطفال».

وقالت: «كنت أطبق ما أقرأه وكثيراً ما فشلت، حيث كنت أتسلى عندما أنثر الطحين على بريق البيض، وأستمتع عندما أخلطهم مع حبات السكر»، مضيفة: «أحببت أن أتأمل المخبوزات تنتفخ في الفرن، وحين تخرج وتصبح جاهزة للأكل يمتلئ قلبي سعادة، وعرفت يومها أن وجودي في المطبخ وخبز البسكويت والكعك هوايتي المفضلة».

حجر الأساس

ولفتت المطوّع إلى أن عائلتها كانت أعضاء لجنة الحكام في بداية الأمر، حيث كانت ملاحظاتهم ونصائحهم مهمة جداً بالنسبة لمشروعها الناشئ، وحجر الأساس لتنمية وتطوير موهبتها، لاسيما أختها الكبرى، التي كانت تبدع في إعداد الحلويات منذ الصغر. وقالت: «إن الطبخ بالنسبة لي عالم خيالي، ممتلئ بالحب والإبداع والاستمتاع، حيث تعشق العائلة الطبخ، وقد اعتدت المساعدة منذ الصغر».

إبداع

واعتبرت المطوّع أن مشروع «مخبز لوكي للكعك والبسكويت»، حالة إبداعية مثل الرسم والغناء، يمكن من خلاله الابتكار.

وتابعت: «الطبخ له فنون خاصة وأسرار ليس الكل يقدر عليها، خصوصاً الحلويات، حيث إن مجاله فيه الكثير من التحديات والإبداع، كما أن تحضير الحلويات يجعلني أبدع وأبتكر وصفات جديدة». وأضافت أن «هناك بعض من يستنفذون طاقاتهم في أكل الحلويات، بينما أقوم بصنعها، وهذه واحدة من محفزاتي أن أسعد الناس، ولا شيء مستحيل، والإبداع لا يتوقف على العمر وليس له حدود».

تدريب

وأوضحت المطوّع أنها «بدأت إعداد البسكويت في المناسبات، ثم ركزت على خبز الكعك وتزيينه، ومن هنا جاء اسم مشروعها (مخبز لوكي) @lookie.bakery».

وأشارت إلى أنها شاركت في العديد من الدورات التدريبية بإشراف محترفين في مجال إعداد الكعك، ومنها قدمت للعائلة شرحاً مفصلاً عن كيفية تزيين الكعك وعمل الكريمة، الأمر الذي أثار إعجابهم وشجعوها للحصول على ترخيص مدرب محترف في مجال خبز الكيك والتزيين في المستقبل، مدعومة بحصولها على «رخصة تاجر» من اقتصادية دبي.

وأشادت المطوّع بجهود عائلتها على الدعم والتشجيع اللا محدود في البدء بفكرة المشروع، الذي من خلاله تمكنت من إبراز موهبتها.

10 آلاف رخصة

أصدر قطاع التسجيل والترخيص التجاري في اقتصادية دبي 10 آلاف وأربع رخص من «رخصة تاجر»، منذ إطلاق المبادرة في عام 2017 وحتى السادس من يناير الجاري.

واستحوذت الإناث على النسبة الأعلى من الرخص، حيث شكلن نحو 57% من عدد الرخص (5733)، فيما شكل الذكور نسبة 43% (4271).

ويتم الحصول على «رخصة تاجر» إلكترونياً في دقائق معدودة من أي مكان، من خلال التسجيل عبر الموقع الإلكتروني: «dedtrader.ae» واتباع الخطوات.

يشار إلى أن «رخصة تاجر» تُعنى بترخيص الأعمال الحرة التي تمارس من محل الإقامة بإمارة دبي. وتهدف الرخصة إلى توجيه أصحاب المشروعات إلى المسار الصحيح لبدء خطواتهم الأولى لدخول عالم الأعمال.


- المطوّع بدأت إعداد البسكويت في المناسبات، ثم ركزت على خبز الكعك وتزيينه.

طباعة