شملت علامات «فولفو» و«رام» و«فوزو»

«الاقتصاد»: استدعاء 432 سيارة وشاحنة لـ «عيوب تصنيعية»

أعلنت وزارة الاقتصاد عن بدء حملات استدعاء تشمل 432 سيارة وشاحنة من علامات «فولفو» و«رام» و«فوزو»، لتصليح عيوب تصنيعية.

وأوضحت الوزارة أن حملة الاستدعاء الأولى لدواعي السلامة تشمل 413 سيارة من طراز «فولفو إس 80» و«فولفو إس 60» موديل الأعوام 2001-2003، وذلك بالتعاون مع شركة «المشروعات التجارية»، الوكيل المحلي المستورد لسيارات «فولفو» في الدولة.

وقالت «الاقتصاد» في تقرير أصدرته، أمس، إن بعض السيارات المشمولة بالاستدعاء، وفي حالات نادرة عند حدوث تصادم، وفتح الوسادة الهوائية للسائق، قد تخرج أجزاء من منفاخ الهواء الموجود في الوسادة الهوائية، وفي أسوأ الحالات، تصطدم بالسائق، ما قد يؤدي إلى إصابة خطيرة.

وأكدت الوزارة أن «المشروعات التجارية» ستبادر بالاتصال بالمتعاملين المعنيين لإبلاغهم بالاستدعاء، وإحضار مركباتهم للتصليح، مبينة أنه سيتم استبدال الوسادة الهوائية للسائق مجاناً من دون أي رسوم.

كما أعلنت الوزارة عن بدء حملة استدعاء لدواعي السلامة في أسواق الدولة تشمل 16 شاحنة «رام 2500 بيك أب» موديل 2019 و2020 المصنعة في الولايات المتحدة، بالتعاون مع «المشروعات التجارية» الموزع الرسمي لسيارات «رام» في الدولة.

وأوضحت الوزارة أنه في بعض السيارات المشمولة بالاستدعاء، قد تقع عتبة الصندوق الخلفي في بعض ظروف التحميل الجانبي، كما قد تنكسر دعامة التثبيت، وتتسبب في وقوع عتبة الصندوق الخلفي بشكل مفاجئ وغير متوقع أثناء الاستخدام.

وأضافت الوزارة أن «المشروعات التجارية» ستتواصل مع المتعاملين الذين يملكون السيارات المذكورة، من أجل استبدال دعامة التثبيت لعتبة الصندوق الخلفي مجاناً.

إلى ذلك، أعلنت وزارة الاقتصاد عن حملة استدعاء ثالثة تشمل ثلاث شاحنات «فوزو كانتر يورو تي إف 5» موديل 2020 المصنعة في اليابان، بالتعاون مع شركة «الحبتور للسيارات المحدودة»، الوكيل الرسمي لشاحنات وباصات «ميتسوبيشي فوزو» في الدولة.

وأرجعت الوزارة الحملة إلى عدم وجود مصباح تحذير في الوسادة الهوائية، لافتة إلى أن «الحبتور للسيارات» ستتواصل مع جميع المتعاملين من أصحاب السيارات المتأثرة، للتنسيق على مواعيد التصليح الفوري لمركباتهم.


• «المشروعات التجارية» و«الحبتور للسيارات» تتواصلان مع المتعاملين لتصليح العيوب مجاناً.

طباعة