للارتقاء بالخدمات المقدمة للقطاعين الحكومي والخاص

دبي الذكية تطلق منصة تضم 80 خدمة عبر موقعها الإلكتروني



 

في إطار جهودها المتواصلة للارتقاء بالخدمات الحكومية ودعم التحول الذكي في كافة خدمات القطاعات في إمارة دبي، أطلقت دبي الذكية "منصة الشركاء" التي توفر  لشركائها من القطاعين الحكومي والخاص إمكانية الوصول لأكثر من 80 خدمة  بكل سهولة من خلال منصة  شاملة وموحدة  عبر موقعها الإلكتروني.

وتتيح المنصة الجديدة  للمتعاملين إمكانية  الوصول إلى جميع خدمات دبي الذكية المشتركين فيها، بالإضافة إلى تصفح الخدمات الإضافية التي يرغبون في الاستفادة منها من خلال تسجيل دخول واحد واسم مستخدم و كلمة سر واحدة فقط ، دون الحاجة لحفظ العديد من عناوين المواقع الإلكترونية (URLS).

كما توفر المنصة ميزة الوصول المباشر إلى لوحات تفاعلية متعددة خاصة بأنظمة دبي الذكية، مما يوفر رؤية تفصيلية وتحليلاً لقطاعات مختلفة من شاشة عرض واحدة مبسطة.

وقال وسام لوتاه، المدير التنفيذي لمؤسسة حكومة دبي الذكية: "تعمل دبي الذكية على تفعيل المزيد من الحلول المبتكرة وتطوير كافة السبل والممكنات التي تضمن تقديم خدمات ذكية. ووفق هذا التوجه، تتمثل مهمة دبي الذكية في الاستفادة من مزايا وإمكانات التقنيات الناشئة، وتحويلها إلى خدمات تجعل حياة الناس أسهل وأكثر سعادة و تعزز من مكانة دبي مركزاً عالمياً للمدن الذكية.
وأضاف:"يمثل شركاؤنا في القطاعين الحكومي والخاص في الإمارات جزء مهم في مسيرة نجاحنا ، لذلك أطلقنا هذه المنصة الجديدة لتسهيل الوصول إلى جميع خدماتنا من خلال منصة موحدة يستطيعون من خلالها الاستفادة من مختلف خدماتنا بكل سهولة ومرونة ترجمة لرؤية وتوجهات القيادة الرشيدة لتوفير تجربة مدينة ذكية ومبتكرة وفعالة، ونحن بدورنا نعمل على تعزيز شراكاتنا بما يخدم مصالحنا المشتركة، والمضي قدماً في تحسين خدماتنا وتقوية روابط الشراكة المتميزة مع كافة الأطراف".

ومنذ تأسيسها، أطلقت دبي الذكية سلسلة من المبادرات والاستراتيجيات لتحقيق رؤيتها وتحويل دبي إلى نموذج عالمي رائد في تطوير المدينة الذكية. وتشمل المبادرات الرئيسية مبادرة بيانات دبي، واستراتيجية دبي للبلوك تشين وخارطة طريق الذكاء الاصطناعي، واستراتيجية دبي للمعاملات اللاورقية، بالتعاون مع شركائها من القطاعين  الحكومي والخاص، حيث تتبنى دبي الذكية باستمرار أحدث الابتكارات التكنولوجية لتوفير تجارب مدينة فعالة وسلسة وآمنة وشخصية للمقيمين والزوار.

طباعة