خدمات مالية.. الاحتيال.. والتقنية الحديثة

أثبتت التقنية الحديثة أنها سهّلت إلى حد كبير انتقال الأموال من مكان إلى آخر، لكن من ناحية أخرى يعزز المحتالون من قدراتهم وأساليبهم الاحتيالية، لذلك ينبغي الحفاظ على المعلومات الشخصية والبيانات البنكية وعدم الكشف عنها للآخرين، وتحصين أجهزة الحاسب الآلي ببرامج حماية ضد الفيروسات والبرامج الخبيثة، مع عدم استخدام أرقام سرية للبطاقات البنكية متسلسلة أو مكررة.

وشددت مؤسسات مالية على أهمية تغيير الأرقام السرية للبطاقات البنكية دورياً، لاسيما عند الرجوع من السفر للخارج، فضلاً عن التأكد من موثوقية وصدقية مواقع التسوق الإلكتروني وأنها آمنة معلوماتياً، إلى جانب تجاهل الرسائل النصية والإلكترونية مجهولة المصدر وحذفها على الفور من الهاتف والبريد الإلكتروني.

وأكدت ضرورة تجنب قبول طلبات مساعدة المجهولين والغرباء لدى استخدام جهاز الصراف الآلي، علاوة على البيانات البنكية والمعلومات الشخصية من خلال القنوات الرسمية فقط التي يعلن عنها البنك، مع ضرورة تجاهل الرسائل النصية والإلكترونية التي تزعم الفوز بجوائز عينية ونقدية وحذفها على الفور.

طباعة