في صفقة تشمل حصتها في 3 شركات

«أكسا للتأمين» تبيع عملياتها في منطقة الخليج

أعلنت «شركة أكسا للتأمين» (AXA)، عن إبرام اتفاقية مع «مجموعة الخليج للتأمين»، لبيع عمليات التأمين الخاصة بها في منطقة الخليج، والتي تشمل حصتها في شركات «أكسا الخليج»، و«أكسا للتأمين التعاوني»، و«أكسا الهلال الأخضر للتأمين».

وأفاد بيان، صدر أمس، بأنه وكجزء من هذه الصفقة، ستبيع «مجموعة يوسف بن أحمد كانو»؛ وهي إحدى أكبر الشركات العائلية في منطقة الخليج، حصتها أيضاً في شركتي «أكسا الخليج»، و«أكسا للتأمين التعاوني». وأكد البيان أن الصفقة تخضع لشروط الإغلاق العرفية، بما في ذلك الحصول على الموافقات التنظيمية، متوقعاً إتمامها بحلول الربع الثالث من عام 2021. وقال الرئيس التنفيذي لـ«شركة أكسا الخليج»، بول أدامسون: «يسعدني أنا وزملائي في فريق إدارة (إكسا) بمنطقة الخليج أن نرى في المستثمرين الجدد، هذا الالتزام والحضور القوي في المنطقة من خلال (مجموعة الخليج للتأمين)، التي تدعمها شركة (فيرفاكس) العالمية في مجال التأمين».

وعبر أدامسون عن ثقته بأن هذا الاستثمار سيتيح مواصلة تعزيز النجاح، وتوسيع عروض المنتجات، وتحسين جودة الخدمات للمتعاملين والشركاء والموظفين.

بدوره، قال الرئيس التنفيذي لمجموعة الخليج للتأمين، خالد سعود الحسن، إن «أكسا» في منطقة الخليج، تعد أكبر شركة تأمين عالمية موجودة في خمسة أسواق، لافتاً إلى وجود العديد من أوجه التكامل بين أعمال الشركة والمجموعة. وأضاف: «لدينا الطموح نفسه بأن نصبح أكبر لاعب إقليمي في دول مجلس التعاون الخليجي. ونحن نعتقد وجود إمكانات هائلة للنمو في هذه المنطقة، نظراً للفرص التي تتيحها السوق المحلية، والخبرة القوية والتميّز التكنولوجي، وتنوع رأس المال البشري الذي تتمتع به شركة مثل (أكسا)». يشار إلى أن «مجموعة الخليج للتأمين» شركة متخصصة في مجال توفير خدمات التأمين بمنطقة الخليج والشرق الأوسط، وتكتسب مكانتها من الحضور العالمي وخبرات التأمين القوية لشركة «فيرفاكس» العالمية القابضة، ومقرها في «تورونتو» بكندا، فضلاً عن خبرة شركة مشاريع الكويت القابضة (كيبكو) في السوق الإقليمية، وهما أكبر مساهمين في المجموعة.

 

طباعة