تسعى إلى الاستفادة من الفرص الكبيرة في السوق المحلية

سويسرا تنجز جناحها في «إكسبو 2020 دبي» نهاية العام الجاري

صورة

قال السفير السويسري لدى دولة الإمارات، ماسيمو بادجي، إن الجناح السويسري المشارك في معرض «إكسبو 2020 دبي» سيكتمل في نهاية العام الجاري، بكلفة تصل إلى نحو 60.5 مليون درهم، متوقعاً أن يستقطب الجناح نحو 1.5 مليون زائر.

وذكر بادجي لـ«الإمارات اليوم»، على هامش فعاليات «أسبوع دبي للتصميم» أن حجم التبادل التجاري بين دولة الإمارات وسويسرا، شهد نمواً كبيراً خلال السنوات الماضية، ليصل إلى نحو 20 مليار فرنك سويسري سنوياً، (نحو 80 مليار درهم)، لافتاً إلى أن سويسرا واحدة ضمن أكبر 10 دول من حيث حجم الاستثمار الأجنبي في السوق الإماراتية، وتسعى الى الاستفادة من الفرص الكبيرة التي توفرها هذه السوق في مختلف المجالات.

تبادل تجاري

وتفصيلاً، قال السفير السويسري لدى دولة الإمارات، ماسيمو بادجي، إن حجم التبادل التجاري بين دولة الإمارات وسويسرا شهد نمواً كبيراً خلال السنوات الماضية، ليصل إلى نحو 20 مليار فرنك سويسري سنوياً (نحو 80 مليار درهم)، مشيراً إلى وجود سعي لزيادة حجم التبادل التجاري بين البلدين، وفي مختلف القطاعات الاقتصادية خلال الفترة المقبلة، فضلاً عن فرص كبيرة للغاية لتطوير التبادل التجاري والعلاقات الاقتصادية. وأضاف على هامش فعاليات «أسبوع دبي للتصميم» أن معظم الشركات السويسرية العاملة في السوق الإماراتية حالياً هي شركات دولية كبيرة، مشدداً على أهمية أن يتم العمل على استقطاب الشركات الصغيرة والمتوسطة باعتبارها تمثل نحو 90% من الشركات السويسرية.

وكشف بادجي أن معظم الشركات السويسرية تتخذ من دبي مقراً لها، كما أن هناك نحو 200 شركة مسجلة في مجلس الأعمال السويسري بالإمارة، لافتاً إلى أن الهدف هو الترحيب بمزيد من الشركات السويسرية للعمل في الإمارات، والاستفادة من الفرص الكبيرة التي توفرها هذه السوق في مختلف المجالات.

وتابع بادجي: «نحن بلد صغير من حيث عدد السكان الذي يصل إلى نحو تسعة ملايين نسمة، وعلى الرغم من ذلك، فإن سويسرا تعد واحدة ضمن أكبر 10 دول من حيث حجم الاستثمار الأجنبي في السوق الإماراتية، ما يعتبر بحد ذاته إنجازاً»، مؤكداً وجود المزيد الذي يمكن عمله في القطاعات الاقتصادية الحيوية خلال الفترة المقبلة.

«إكسبو 2020 دبي»

وقال بادجي إن سويسرا كانت من أوائل الدول التي أكدت مشاركتها في معرض «إكسبو 2020 دبي»، الذي يعتبر أول «إكسبو» دولي يُقام في منطقة الشرق الأوسط وإفريقيا وجنوب آسيا، في وقت أكدت أكثر من 190 دولة بالفعل المشاركة في المعرض.

وكشف أن الجناح السويسري المشارك في المعرض شارف على الانتهاء، وسيكتمل في نهاية العام الجاري، مبيناً أن كلفة الجناح وصلت إلى نحو 16.5 مليون دولار (نحو 60.5 مليون درهم)، فيما يتوقع أن يستقطب بين مليون و1.5 مليون زائر خلال فترة انعقاد المعرض على مدار ستة أشهر.

وتابع: «سنتواجد في (إكسبو 2020 دبي) لنسهم في الموضوعات الرئيسة للمعرض تحت شعار (تواصل العقول وصنع المستقبل)»، مشيراً إلى أنه في ظل الظروف الحالية الخاصة بجائحة «كوفيد-19»، فإن الشعار يكتسب أهمية بالغة في إطار العمل معاً لإيجاد حلول للمشكلات العالمية، ورسم مستقبل مشرق للأجيال المقبلة. وقال بادجي: «سيتم عرض تقنياتنا وابتكاراتنا وإنجازاتنا العلمية، فلدى سويسرا ثقافات ولغات متعددة، ونحن فخورون بذلك، وسيتاح لزوار الجناح التعرف إلى ثقافة البلد».


الجناح السويسري في «إكسبو»

يعكس الجناح السويسري المشارك في معرض «إكسبو 2020 دبي» طبيعة سويسرا وتنوعها، بدءاً من المناظر الطبيعية، ووصولاً إلى المشروعات والأفكار المبتكَرة، من أجل مستقبل مستدام. وتم تنفيذ تصميم مشروع الجناح «انعكاسات» من قبل فريق التحالف السويسري الذي يضم كلاً من شركة «أو أو أس» من حيث التصميم المعماري والتخطيط العام، و«بيل بارت بارتنر» من حيث الديكور المسرحي، و«لورنز اوجستر لاندسكيبنغ» في ما يتعلق بالمناظر الطبيعية. ونفذته «شركة إكسبو موبيليا»، بالتعاون مع شركاء وشركات سويسرية.

ويقدم الجناح السويسري عدداً من المعارض التي تعكس مكانة سويسرا، واحدة من أكثر البلدان تنافسية في العالم، فيما يقدم الشركاء السويسريون أبحاثهم ومنتجاتهم وعروضاً تتماشى وموضوعات «إكسبو 2020 دبي».

طباعة