رفع الطاقة التشغيلية لـ «موانئ دبي - كوسيدو» باستثمار 114 مليون دولار

افتتحت مجموعة «موانئ دبي العالمية» مشروع توسعة المرسى الرئيس في محطة حاويات ميناء «موانئ دبي العالمية - كوسيدو»، حيث تضيف التوسعة الجديدة 450 متراً للمرسى. واستثمرت «موانئ دبي العالمية» 114 مليون دولار (419.5 مليون درهم) في المشروع. ومن خلال تحسين قنوات الربط التجاري والقدرة التنافسية لجمهورية الدومينيكان، ستدعم توسعة الميناء بشكل مباشر أهداف حكومة الدومينيكان، المتمثلة في تعزيز اقتصاد البلاد، عبر تسهيل نقل عمليات الإنتاج للشركات التي تتخذ من الولايات المتحدة الأميركية مقراً لها.

وأقيم حفل الافتتاح في «مجموعة دبي العالمية - كوسيدو»، بحضور رئيس جمهورية الدومينيكان، لويس أبي نادر، ورئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لمجموعة «موانئ دبي العالمية»، سلطان أحمد بن سليّم، وممثلون آخرون عن حكومة جمهورية الدومينيكان، وعدد من المسؤولين، إضافة إلى المديرين التنفيذيين المحليين في «موانئ دبي العالمية».

ويمثل المشروع جزءاً من خطة الشركة للنمو في جمهورية الدومينيكان، بهدف الإسهام بشكل مباشر في تحويل البلاد إلى مركز رئيس للخدمات اللوجستية في الأميركتين.

ويرفع المشروع سعة الميناء بأكثر من الضعف من 1.2 مليون إلى 2.5 مليون حاوية نمطية قياس 20 قدماً سنوياً.

وتخطط «موانئ دبي العالمية» في المرحلة التالية من التوسع لبناء منطقة اقتصادية بمساحة ثلاثة ملايين متر مربع لعمليات التصنيع في كاوسيدو، لجذب الاستثمارات من قبل الشركات الأجنبية.

وقال رئيس الدومينيكان، لويس أبي نادر، في كلمته خلال حفل الافتتاح: «بالتعاون مع (موانئ دبي العالمية) نريد أن تصبح (بونتا كوسيدو) المركز اللوجستي للأميركتين. إننا ندرك أنه مشروع طموح، لكنه فرصة ثمينة ستعيد إطلاق الاقتصاد وتخلق وظائف مميزة. وبهذا المشروع للتوسعة ودمج الأراضي المخصصة ستوفر (موانئ دبي العالمية) أكثر من 4500 وظيفة مباشرة».

وأضاف أن «موانئ دبي العالمية» تعتبر واحدة من أكثر الشركات خبرة وتميزاً في هذا القطاع، وتتخصص في تقديم حلول لوجستية ذكية توفر ميزة عظيمة لبلدنا. وتعزز خطة نمو الشركة التي تبدأ بافتتاح هذه التوسعة إمكانات جمهورية الدومينيكان وجهة جذابة تضيف قيمة مُثلى إلى المنطقة بأكملها. وبالطريقة نفسها تضع الخطة في أولوياتها الاستثمارات المتأتية من تسهيل نقل عمليات الانتاج وخلق فرص العمل والتحديث بشكل عام.

من جانبه، أكد سلطان أحمد بن سليّم، خلال كلمته في حفل الافتتاح، التزام الشركة بتحالف استراتيجي طويل الأمد مع حكومة جمهورية الدومينيكان، والإسهام في خلق فرص جديدة للنمو والتنمية.

وقال بن سليّم: «أدركنا منذ فترة طويلة في (موانئ دبي العالمية) الإمكانات العظيمة التي تتمتع بها الدومينيكان، ويسعدنا أن خططنا لتطوير أعمالنا تتكامل تماماً مع رؤية الرئيس لويس أبي نادر، فقد استثمرنا بالفعل أكثر من 600 مليون دولار في (بونتا كوسيدو)، ونحن ملتزمون بمواصلة القيام باستثمارات طويلة الأجل».

طباعة