خلال إطلاق مشروع «قصر البحر العائم»

بيع منزل عائم في دبي بـ 20 مليون درهم

المشروع الجديد يضم 6 منازل عائمة. من المصدر

كشفت شركة «سيجيت شيبارد» Seagate Shipyard لصناعة السفن، التي تتخذ من دبي مقراً لها، عن بيع منزل عائم متنقل، بقيمة 20 مليون درهم لرجل الأعمال، بالفندر ساهاني، المعروف بـ«أبوصباح».

وأوضحت الشركة لـ«الإمارات اليوم»، أن عملية البيع تمت خلال حفل أقامته الشركة، أمس، في فندق «أرماني برج خليفة»، للإعلان عن إطلاق مشروع «قصر البحر العائم»، الذي يضم ستة منازل، منها المنزل الذي اشتراه ساهاني.

وأضافت الشركة، أن نسبة الإنجاز في منزل «نيبتون» العائم الذي تم بيعه، وصلت إلى 95%، على يتم تدشينه من مياه مرسى دبي «دبي مارينا» الشهر المقبل، مبينة أنه تم تصميم المنزل على شكل قارب زجاجي متحرك، يمكنه التنقل من مكان إلى آخر بشكل آمن، ويعمل بواسطة محركات ذات دعامات مزودة بنظام الـ«هيدروليك» المقاوم لحركات الأمواج، ما يعطي إحساساً أكبر بالراحة أثناء التنقل.

وأفادت «سيجيت شيبارد»، بأن المنزل يتكون من طابقين وشرفة، إضافة إلى سطح يتضمن مسبحاً زجاجياً، موضحة أن مساحة كل طابق تبلغ 300 متر مربع.

وبينت أن الطابق الأول يتكون من أربع غرف نوم مع حماماتها، فيما يتميز الطابق الأرضي بأرضية زجاجية واسعة، كما يضم مطبخاً وغرفة معيشة وغرفتين إضافيتين للعاملين في البيت.

وقال صاحب ومنفذ فكرة المشروع، محمد البحراوي، إن فكرة المشروع جاءت من التفكير في مشروع يتلاءم مع مدينة دبي التي لا تعرف المستحيل.

وأضاف: «دخلنا في تحدٍ مع الزمن والظروف، وقدمنا لكم فكرة تجمع بين الرفاهية والفخامة والاستثمار»، لافتاً إلى أنه تم اختيار شركة «أستون مارتن» لتأثيث المنزل.

وأوضح البحراوي، أنه «تم تصميم (نيبتون) على شكل قارب زجاجي صديق للبيئة، بينما تم تزويده بنظام تعقيم ذاتي وفلترة للهواء، إضافة إلى نظام آلي ذكي يشغل البيت بأكمله، وهو مطابق تماماً لكل معايير السلامة الدولية، فضلاً عن أنه يعمل بالطاقة الشمسية، ونظام إعادة تدوير القمامة، إلى جانب تقنيات مطورة لمعالجة مياه الصرف الصحي».


- المنزل يتكون من طابقين وشرفة وسطح يتضمن مسبحاً زجاجياً.

 

طباعة