«زووم»: 38% من المواطنين يتوقعون العمل بنظام «هجين» بعد «كورونا»

سامر طيان: «(كوفيد-19) تسبب في تحولات سريعة وجذرية بأساليب العمل».

قال المدير العام في منطقة الشرق الأوسط وإفريقيا، لدى شركة «زووم»، سامر طيان، إن «دراسة حديثة، أجرتها الشركة في الأسواق الإماراتية، كشفت أن نسبة 38% من المواطنين الذين شملتهم الدراسة، يتوقعون العمل من المنزل ومن مكاتبهم وفق نظم هجينة، بعد التعافي من جائحة كورونا (كوفيد-19)».

وأضاف أن نتائج الدراسة، التي شملت شريحة من الإماراتيين، توزعت بين 68% من الرجال، مقابل 32% من النساء، أظهرت أن نسبة 31% منهم يتوقعون العمل انطلاقاً من المنزل بدوام كامل، بينما يتوقع 38% العمل من المنزل ومن مكاتبهم وفق نظم هجينة، في حين يتوقع 27% العمل في مكاتبهم بدوام كامل.

وأشار طيان إلى أن «أزمة (كوفيد-19) تسببت بتحولات سريعة وجذرية في أساليب العمل، فضلاً عن تغييرها للعادات والسلوكيات، كما أسهمت بفتح الباب واسعاً أمام فرص العمل ضمن البيئات الجديدة، وهو ما ظهر عبر نتائج الدراسة التي بينت، لدى سؤال المشاركين عن أهمية استخدام الاتصالات المرئية (عبر الفيديو)، خلال الفترة التي تلي التعافي من الجائحة، أن 83% من الإماراتيين أفادوا بأنها مهمة بالنسبة لهم، وهو ما يشير إلى أن استخدام تطبيقات الاتصالات المرئية، سيتواصل لما بعد التعافي من الجائحة».

وأوضح أن عدد مستخدمي منصة (زووم) في الدولة بلغ نحو 900 ألف مستخدم، فيما يتصدر التعليم المجالات الأكثر استخداماً، تليه التجارة والصناعة.

 

طباعة