تضم 44.8 ألف غرفة

144 مشروعاً فندقياً قيد الإنشاء والتخطيط في دبي

أفادت شركة «Lodging Econometrics» الأميركية، المتخصصة في قطاع الاستشارات العقارية، بأن دبي تقود حجم المشروعات الفندقية في السوق المحلية والمنطقة، بعد أن سجلت نحو 144 مشروعاً فندقياً تضم 44 ألفاً و895 غرفة، مشيرة إلى أن الإمارة تستحوذ على 24.3% من عدد المشروعات قيد الإنشاء في منطقة الشرق الأوسط، و26.4% من حجم الغرف قيد الإنشاء أوسطياً.

وأوضحت الشركة في دارسة، حصلت «الإمارات اليوم» على نسخة منها، أن عدد الغرف الفندقية قيد التخطيط والإنشاء في السوق الإماراتية وصل إلى 55 ألفاً و797 بنهاية الربع الثاني من العام الجاري، ضمن 186 مشروعاً فندقياً، لافتة إلى أن السوق المحلية سجلت معدلات نمو كبيرة ومتواصلة في أعداد المشروعات خلال السنوات الأخيرة.

وبينت أن عدد الفنادق قيد التخطيط والإنشاء في منطقة الشرق الأوسط وصل إلى 591 مشروعاً تضم 169 ألف غرفة، بنسبة تراجع بلغت نحو 7% للمشروعات و6% للغرف، مقارنة بنهاية الربع الثاني من العام الماضي.

وأضافت أنه خلال الربع الثاني من العام الجاري شهدت منطقة الشرق الأوسط افتتاح سبعة فنادق جديدة، تضم 1469 غرفة، إلا أن المنطقة سجلت نمواً كبيراً في عدد المشروعات التي دخلت مرحلة الإنشاء بالفعل.

وأشارت الشركة إلى أن «هيلتون العالمية» تعدّ من أبرز شركات الامتياز في منطقة الشرق الأوسط في نهاية الربع الثاني، حيث سجلت أعلى مستوى من المشروعات بنحو 96 مشروعاً تضم 26 ألف غرفة، تلتها شركة «ماريوت الدولية» مع 88 مشروعاً تضم نحو 23 ألف غرفة، وشركة «أكور» في المركز الثالث بنحو 84 مشروعاً فندقياً جديداً قيد الإنشاء تضم 25 ألف غرفة، موضحة أن هذه الشركات الثلاث تستحوذ على نحو 45% من إجمالي حجم المشروعات في مرحلة التخطيط والإنشاء في منطقة الشرق الأوسط.

وذكرت «Lodging Econometrics» أنه كان لجائحة «كوفيد-19» تأثير غير مسبوق في صناعة الضيافة والسياحة حول العالم، لافتة إلى أنه لايزال من المبكر التنبؤ بالتأثير الكامل للجائحة في الصناعة بالمرحلة الحالية.

وبحسب البيانات الصادرة عن دائرة السياحة والتسويق التجاري في دبي، ارتفع عدد الغرف الفندقية في الإمارة بنهاية فبراير الماضي، ليصل إلى 127 ألفاً و844 غرفة، مقارنة بـ117 ألفاً و436 غرفة نهاية فبراير 2019.


55.7

ألف غرفة فندقية قيد الإنشاء في الدولة بنهاية الربع الثاني من 2020.

- دبي تستحوذ على 24.3% من عدد المشروعات قيد الإنشاء في المنطقة.

طباعة