تتعلق بتجارة الإمارة الخارجية

«جمارك دبي» تدعم متخذي القرار الاقتصادي بـ 2134 تقريراً إحصائياً خلال 9 أشهر

عززت دائرة جمارك دبي جهودها لتطوير التقارير الإحصائية التي تصدرها حول تجارة دبي الخارجية، بهدف تمكين التجار والمستثمرين من التعرف إلى تطورات الأداء في هذا القطاع الحيوي الذي يعد من أهم القطاعات الداعمة لتنوع ونمو الاقتصاد الوطني.

وكشفت الدائرة في بيان لها أمس، بمناسبة الاحتفال بـ«اليوم العالمي للإحصاء» الذي يصادف في 20 أكتوبر، عن إعداد 2134 تقريراً إحصائياً عن تجارة دبي الخارجية خلال الأشهر التسعة الأولى من عام 2020، لافتة إلى أن هذه التقارير قُدمت للدوائر الحكومية والقطاع الخاص، من أجل مساندة متخذي القرار، وتمكينهم من بناء قراراتهم للخطط المستقبلية على أساس البيانات الإحصائية الدقيقة التي تتيح لهم وضع التوقعات السليمة.

وقالت مدير أول قسم الدراسات والإحصاء في «جمارك دبي»، نسيم المهيري، إن الاحتفال باليوم العالمي للإحصاء يهدف إلى تعزيز أهمية الثقة بالبيانات الإحصائية والابتكار في النظم الإحصائية، لدعم الشفافية والإفصاح عن المعلومات الحيوية التي تمكن المتعاملين من اتخاذ القرارات الصحيحة، وفقاً للمعطيات التي تظهرها البيانات الإحصائية.

وأضافت أن نظام الإحصاء الإلكتروني في «جمارك دبي»، يمتاز بالقدرة على ضم عمليات التدقيق ومعالجة البيانات، وتوفير التقارير الإحصائية في قاعدة معلومات متنوعة، تعكس التغير في البيانات بطريقة آلية، وبشكل سريع وتلقائياً، كما يقدم بيانات متكاملة حول قيمة التجارة الخارجية لمختلف البضائع.


نظام الإحصاء الإلكتروني يقدم بيانات متكاملة حول قيمة التجارة الخارجية لمختلف البضائع.

طباعة