«تنظيم الاتصالات»: 21.8 مليون مشترك في وسائل الاتصال بالدولة نهاية أغسطس

205.2 آلاف اشتراك جديد في «المتحرك» خلال شهر

اشتراكات الدفع المقدم ازدادت 217 ألفاً و215 اشتراكاً فيما تراجعت اشتراكات الفاتورة بـ11 ألفاً و941 اشتراكاً. أرشيفية

كشفت الهيئة العامة لتنظيم قطاع الاتصالات عن زيادة بلغت أكثر من 205 آلاف و274 اشتراكاً في الهاتف المتحرك في الدولة خلال أغسطس الماضي، حيث ارتفعت اشتراكات «المتحرك» من 16 مليوناً و479 ألفاً و866 اشتراكاً في يوليو الماضي إلى 16 مليوناً و685 ألفاً و140 اشتراكاً خلال أغسطس اللاحق.

وأوضحت الهيئة في إحصاءات جديدة، نشرتها أمس، أن اشتراكات الدفع المقدم زادت من 12 مليوناً و890 ألفاً و207 اشتراكات في يوليو إلى 13 مليوناً 107 آلاف و422 اشتراكاً بإجمالي زيادة بلغ 217 ألفاً و215 اشتراكاً، بينما تراجعت اشتراكات الفاتورة من ثلاثة ملايين و589 ألفاً و659 اشتراكاً إلى ثلاثة ملايين و577 ألفاً و718 اشتراكاً، بانخفاض 11 ألفاً و941 اشتراكاً.

وأضافت أن عدد الاشتراكات في الهاتف المتحرك زادت إلى 185.2 اشتراكاً لكل 100 نسمة خلال أغسطس 2020، وهو من أكبر المعدلات عالمياً، مقابل 183.1 اشتراكاً لكل 100 نسمة في يوليو السابق.

وبينت الهيئة أن اشتراكات الإنترنت تراجعت خلال شهر فقط 5665 اشتراكاً لتصل إلى مليونين و996 ألفاً و174 اشتراكاً في أغسطس الماضي، مقابل ثلاثة ملايين و1839 اشتراكاً في يوليو الماضي، كلها اشتراكات في النطاق العريض، ولا توجد اشتراكات على الخط الهاتفي.

كما تراجعت الاشتراكات في الهاتف الثابت لتصل الى مليونين و125 ألفاً و197 اشتراكاً في أغسطس الماضي، مقابل مليونين و129 ألفاً و904 اشتراكات في يوليو السابق.

وبذلك بلغ إجمالي الاشتراكات في وسائل الاتصال بالدولة بنهاية أغسطس الماضي 21 مليوناً و806 آلاف و511 اشتراكاً.

طباعة