اليابان ثالث أكبر مصدر للاستثمار الأجنبي المباشر في أبوظبي

محمد علي الشرفاء: اليابان تعد أكبر شريك تجاري لأبوظبي، واستحوذت على 10.3% من إجمالي واردات الإمارة بنهاية 2019.

انطلقت أمس أعمال الدورة السابعة لمجلس أبوظبي اليابان الاقتصادي، وذلك عبر تقنية الاتصال المرئي، وتبحث تنمية التعاون الاقتصادي والتجاري والاستثماري بين الجانبين في عدد من القطاعات الاقتصادية ذات الاهتمام المشترك، في ظل تداعيات جائحة «كوفيد-19» التي أثرت على الاقتصاد العالمي.

وأفاد رئيس دائرة التنمية الاقتصادية بأبوظبي، محمد علي الشرفاء، في بيان أمس، بأن اليابان أصبحت ثالث أكبر مصدر للاستثمار الأجنبي المباشر في إمارة أبوظبي وأسهمت بنسبة 10.7% من إجمالي حجم الاستثمار الأجنبي المباشر في إمارة أبوظبي بنهاية الربع الأول من العام الجاري 2020، كما تعد اليابان أكبر شريك تجاري لإمارة أبوظبي، حيث استحوذت على 10.3% من إجمالي واردات الإمارة بنهاية عام 2019.

وترأس أعمال الدورة السابعة للمجلس محمد علي الشرفاء، ووزير الاقتصاد والتجارة والصناعة الياباني كيوشي ايجيما.

وأوضح الشرفاء، أن استمرار تداعيات «كوفيد-19» يجعل الأزمة الاقتصادية العالمية تتفاقم بشكل واضح، ما يؤثر على اقتصادنا الوطني الذي أصبح من أبرز الاقتصادات الناشئة في العالم، بفضل النهضة والتطور الكبيرين اللذين شهدتهما دولة الإمارات خلال العقود الماضية.

وقال الشرفاء، في كلمة افتتح بها أعمال المجلس، إن «الظروف التي فرضتها جائحة (كوفيد-19) جعلتنا نعمل بجدية وأكثر إصراراً من ذي قبل، حيث بات الابتكار والتكنولوجيا محور أهدافنا الاستراتيجية التنموية للمرحلة المقبلة في القطاعات الاقتصادية كافة، خصوصاً غير النفطية منها، والتي تسهم في تحقيق سياسة الاكتفاء الذاتي والتنمية المستدامة».

من جانبه، هنأ كيوشي ايجيما، في كلمة مسجلة عبر تقنية الاتصال المرئي إلى المشاركين في أعمال الدورة، قيادة وحكومة دولة الإمارات على نجاحها في إطلاق «مسبار الأمل» إلى المريخ في يوليو الماضي من مركز تانيغاشيما للفضاء في اليابان، لتكون أول مهمة فضائية لاستكشاف الكواكب تقودها دولة عربية.

ورحبت مجموعة العمل المشترك في المجلس بمقترح شركة بترول أبوظبي الوطنية «أدنوك»، توسيع نطاق أنشطتها مع الجانب الياباني، بحيث تغطي مصادر الطاقة غير التقليدية، وذلك في ظل الاهتمام المتزايد بالهيدروجين كمستقبل لمصدر الطاقة، الأمر الذي لقي ترحيباً من الجانب الياباني لتعزيز التعاون المشترك في هذا المجال.


10.7 %

مساهمة اليابان في إجمالي الاستثمار الأجنبي المباشر في أبوظبي بنهاية الربع الأول من 2020.

طباعة