«التنافسية والإحصاء»: 3 قطاعات جذبت اهتماماتهم في 2019

200 % زيادة في عدد المواطنين العاملين بالمؤسسات غير الربحية

عدد المواطنين العاملين في القطاع الحكومي والخاص والمشترك بلغ 349.8 ألف بنهاية 2019. أرشيفية أرشيفية

أفادت الهيئة الاتحادية للتنافسية والاحصاء بزيادة إقبال المواطنين على العمل في قطاعات جديدة خلال عام 2019، لم تكن تحظى بإقبال كبير منهم سابقاً، وهي قطاع الهيئات غير الهادفة للربح، والقطاع الأجنبي، وقطاع الهيئات الدبلوماسية.

وأشارت الهيئة، في تقرير حديث، إلى وجود زيادة كبيرة في عدد المواطنين العاملين في الهيئات غير الهادفة للربح في الدولة، حيث ارتفع عددهم من 946 مواطناً ومواطنة خلال عام 2018، إلى 2832 مواطناً ومواطنة خلال عام 2019، بزيادة بلغت 200% تقريباً.

وأشار التقرير، الذي حصلت «الإمارات اليوم» على نسخة منه، إلى أن عدد المواطنين العاملين في القطاع الأجنبي قد ارتفع من 967 مواطناً ومواطنة خلال عام 2018، إلى 1128 مواطناً ومواطنة في عام 2019، بارتفاع نسبته 16.6%.

ولفت إلى أن عدد المواطنات اللاتي يعملن في القطاع الأجنبي يفوق عدد الذكور بنسبة 63.5%، حيث يعمل في القطاع 700 مواطنة، مقابل 428 مواطناً خلال عام 2019، بينما عمل في القطاع خلال عام 2018 نحو 599 مواطنة، و368 مواطناً، ليزيد عدد النساء في القطاع على الرجال خلال عام 2018 بنسبة 62.7%.

وكشفت الهيئة عن أن عدد المواطنين العاملين في الهيئات الدبلوماسية ارتفع إلى 78 مواطناً، من بينهم 10 من المواطنات خلال العام الماضي، مقابل 69 مواطناً خلال العام السابق، بنسبة زيادة بلغت 13%.

وأوضحت أن عدد المواطنين الذكور العاملين في قطاع المؤسسات غير الهادفة للربح بلغ 2296 مواطناً خلال العام الماضي، مقابل 561 مواطناً في العام السابق، بينما بلغ عدد المواطنات في القطاع 536 مواطنة، مقابل 385 مواطنة خلال فترة المقارنة.

وكانت الهيئة الاتحادية التنافسية والإحصاء قد كشفت في مسح القوى العاملة 2019، أن عدد المواطنين العاملين في القطاع الحكومي الاتحادي والحكومي المحلي والقطاع الخاص والقطاع المشترك الحكومي والخاص بلغ 349 ألفاً و876 مواطناً ومواطنة بنهاية العام الماضي، مقابل 313 ألفاً و843 مواطناً ومواطنة في العام السابق، بزيادة 36 ألفاً و33 مواطناً ومواطنة خلال عام واحد فقط، بزيادة 11.5%.


2832

مواطناً ومواطنة يعملون في المؤسسات غير الهادفة للربح.

- عدد المواطنات في القطاع الأجنبي يفوق الذكور بنسبة 63.5%.

طباعة