«سيراميك رأس الخيمة»: لم تتأثر برسوم الإغراق على واردات الصين والهند

أسعار السيراميك المحلي مستقرة ولا ارتفاع فيها

شركة سيراميك رأس الخيمة من أكبر المنتجين في المنطقة. أرشيفية

أكد الرئيس التنفيذي لـ«شركة سيراميك رأس الخيمة»، عبدالله مسعد، أن أسعار السيراميك المحلي مستقرة في السوق، ولم تشهد ارتفاعاً حتى الآن كما تردد.

وأضاف الرئيس التنفيذي للشركة التي تُعد من أكبر منتجي السيراميك في المنطقة، لـ«الإمارات اليوم»، أن قرار مجلس التعاون لدول الخليج العربية، بفرض رسوم إغراق على واردات السيراميك من الهند والصين، يستهدف حماية المنتج المحلي، وتوفير منافسة عادلة في السوق المحلية، مشيراً إلى أن القرار لم يؤثر في أسعار السيراميك الذي تنتجه الشركات الوطنية في السوق المحلية.

وأوضح مسعد أن القرار قد يؤدي إلى ارتفاع في أسعار السيراميك الرخيص المستورد من الصين والهند، نتيجة لفرض رسوم الإغراق. من جانب آخر، قال مصدر مسؤول لـ«الإمارات اليوم»، إن قرار فرض رسوم إغراق على واردات دول مجلس التعاون الخليجي بما فيها الإمارات من السيراميك، من الهند والصين، جاء نتيجة للأسعار المغرقة التي كان يُباع بها السيراميك في أسواق الإمارات والخليج، معتبراً أنها أسعار غير عادلة وتسبب ضرراً بالغاً للمنتج المحلي. وكانت دول «مجلس التعاون» فرضت رسوم إغراق على وارداتها من السيراميك من الصين والهند، في شهر يونيو الماضي، لحماية الإنتاج المحلي، بناء على شكوى تقدمت بها شركة الخزف السعودية، وبعد إجراء التحقيقات للتحقق من صحة الشكوى، تم اتخاذ القرار.

 

طباعة