اعتباراً من أكتوبر المقبل

البنوك تعيد الحد الأدنى لفتح حساب الشركات والرسوم لما قبل «كورونا»

النوع الأول من الحسابات المصرفية يتطلب 10 آلاف درهم حداً أدنى. الإمارات اليوم

تبدأ البنوك اعتباراً من أكتوبر المقبل إعادة الحد الأدنى للرصيد المطلوب لفتح حساب الشركات، وكذلك الرسوم المفروضة في حال قلّ الرصيد عن المبلغ المطلوب، كما كان عليه الحال قبل انتشار فيروس كورونا المستجد (كوفيدـ19)، وما تبعه من تداعيات.

وبحسب بيانات حصلت «الإمارات اليوم» على نسخة منها، فإنه اعتباراً من الأول من أكتوبر 2020، يصبح الحد الأدنى المطلوب لفتح أول نوع من الحسابات المصرفية للشركات 10 آلاف درهم، وإن قل الرصيد عن ذلك تفرض البنوك رسماً شهريا قيمته 150 درهماً.

أما النوع الثاني من الحسابات المصرفية فيتطلب حداً أدنى للرصيد بقيمة 50 ألف درهم، وإن قلّ الرصيد يستوجب فرض رسم شهري قدره 200 درهم، فيما يتم فتح النوع الثالث من حسابات الشركات بحدّ يبلغ 100 ألف درهم، يستوجب فرض رسم قدره 300 درهم شهرياً، إن قل عن ذلك.

وكان المصرف المركزي ألزم في أبريل 2020 جميع البنوك بفتح الحسابات للمتعاملين من المؤسسات الصغيرة والمتوسطة في غضون فترة زمنية أقصاها يومان، وألا تفرض حداً أدنى لرصيد حساب المتعاملين من المؤسسات الصغيرة والمتوسطة يتجاوز 10 آلاف درهم، حتى يتسنى للمؤسسات متابعة ممارسة أعمالها التجارية.

وتشير أحدث بيانات صادرة عن المصرفي المركزي، أن الربع الثاني من العام الجاري شهد زيادة في عدد الحسابات المصرفية التي تم فتحها للشركات الصغيرة، إذ بلغ إجمالي الحسابات المصرفية الخاصة بالمشروعات الصغيرة 63 ألفاً و147 حساباً، بزيادة قدرها 2637 حساباً مصرفياً مقارنة بالربع الأول من العام ذاته.

طباعة