عروض خاصة بـ «الوحدات السكنية الأكثر شعبية»

30 ألف درهم إيجار «غرفة وصالة» شاملاً فاتورة التكييف

«الاستديو» و«الغرفة وصالة» تُعدان من الوحدات السكنية الأكثر عرضاً. أرشيفية

رصدت «الإمارات اليوم»، في مسح لمواقع التسويق العقارية، عروضاً إيجارية خاصة بـ«فئات الوحدات السكنية الأكثر شعبية»، مثل: (الاستديو والغرفة وصالة)، أبرزها عرض في مشروع «تاون سكوير» بمنطقة القدرة، حيث سجلت القيمة الإيجارية للوحدة السكنية من فئة (غرفة وصالة) 30 ألف درهم سنوياً، شاملة الفاتورة الشهرية للتكييف.

كما سجلت مدينة دبي الرياضية ومنطقة دبي الجنوب المعدلات الإيجارية نفسها عند 30 ألف درهم لفئة الوحدة السكنية ذاتها مع عرض التكييف نفسه، بينما سجلت مناطق مثل مجمع رمرام، وجبل علي الصناعية، ومدينة دبي للإنتاج، ومنطقة «دبي لاند» القيمة الإيجارية ذاتها (30 ألف درهم)، لكن من دون تحمل فاتورة التكييف.

وسجلت فئة الاستديو في بعض مناطق دبي قيماً إيجارية راوحت بين 13 و20 ألف درهم، مع إعطاء بعض الميزات للمستأجر، منها منح شهر إضافي إلى مدة العقد. ومن أبرز تلك المناطق، المدينة العالمية، مدينة دبي الرياضية، «تاون سكوير»، وواحة السيليكون.

إلى ذلك، قال الخبير العقاري، هشام الأسعد، إن هناك أسباباً عدة وراء هذه العروض، أهمها المنافسة الشديدة مع دخول وحدات جديدة إلى السوق، إضافة إلى زيادة المعروض، لاسيما من فئات الاستديو والغرفة وصالة والغرفتين وصالة.

من جانبه، قال الرئيس التنفيذي لشركة «ستاندرد» لإدارة العقارات، عبدالكريم الملا، إن تباطؤ حركة المبيعات ضغط على المستثمرين الراغبين في البيع إلى التأجير، تزامناً مع حركة التصحيح السعري الموجودة في السوق، حيث أرجأ مستثمرون عمليات البيع حتى تسترد السوق عافيتها مرة أخرى.

وأضاف أن الوحدات العقارية الجديدة من شأنها أن تضغط على أسعار الإيجارات بشكل عام، خصوصاً مع وجود معروض كبير في بعض الفئات السكنية الشعبية، مثل الاستديو والغرفة وصالة، اللتين تعدان الأكثر عرضاً في السوق.

طباعة