"الطيران المدني": ضمان عودة آمنة لطائرة (بوينج B737 ماكس) إلى أجواء الإمارات

أكد مدير عام الهيئة العامة للطيران المدني، سيف محمد السويدي، التزام الهيئة بضمان العودة الآمنة لطائرة بوينج B737 MAX إلى أجواء دولة الإمارات.

وقال السويدي، في تصريحات بشأن إعادة تشغيل طائرة بوينج B737 MAX في أجواء الإمارات، إن الهيئة العامة للطيران المدني تواصل العمل بشكل مكثف مع إدارة الطيران الفيدرالية الأميركية وشركة بوينج والناقلات الوطنية الإماراتية للتوصل إلى الحلول المتعلقة بإعادة التشغيل.

وأوضح السويدي أن عودة الطائرة للخدمة يتوقف على مدى سرعة تطبيق الاجراءات التصحيحية التي ستلي اختبارات الطيران التي قامت بها شركة بوينج أخيراً كإجراءات تحديث نظام تعزيز خصائص المناورة "MCAS "وتحديث إجراءات تدريب الطيارين بالإضافة الى اختبار جاهزية تشغيل جميع الطائرات قبل عودتها إلى الخدمة.

وأشار إلى أنه تم تشكيل فريق متخصص من الهيئة لمراقبة أنشطة الاعتماد ومدى تطبيق الإجراءات التصحيحية والذي يقوم أيضاً بالتواصل مع وكالة سلامة الطيران الأوروبية للاستفادة من النهج الذي اتبعوه في عودة الطائرة للأجواء بشكل آمن، والمتوقع أن يتم ذلك خلال الربع الأخير من العام الجاري 2020.

طباعة