استدعاء 1656 سيارة «كيا» و«لينكون» لإصلاح عيوب تصنيعية

«الاقتصاد» أكدت أن عمليات الصيانة للسيارات المشمولة مجانية. أرشيفية

أعلنت وزارة الاقتصاد، أمس، عن إطلاق حملتَي استدعاء سيارات، تشمل 1656 سيارة «كيا» و«لينكون» لإصلاح عيوب تصنيعية.

وأفادت الوزارة بأن حملة الاستدعاء الأولى لدواعي السلامة، تضم 1612 سيارة «كيا» من طراز «كارنيفال» المصنّعة بين عامَي 2011 و2015، وذلك بالتعاون مع شركة الماجد للسيارات، الوكيل المحلي الحصري لسيارات «كيا» في الدولة.

وأوضحت الوزارة، في تقرير، أن الاستدعاء الذي تم إطلاقه بعد التواصل مع شركة «كيا موتورز كوربوريشن»، يرجع إلى ضرورة تبديل أنبوب توصيل الوقود لاحتمالية تشوه محتمل في الأنبوب بسبب حرارة المحرك، مشيرة إلى أن التصليحات المتعلقة بهذه الحملة سيتم تقديمها مجاناً.

وأضافت أن «الماجد للسيارات» بدأت التواصل مع المستهلكين من أصحاب السيارات المشمولة بحملة الاستدعاء، لإبلاغهم بالوضع القائم حالياً ولحجز مواعيد إحضار السيارات لإجراء عمليات الصيانة.

وبينت الوزارة أن حملة الاستدعاء الثانية لدواعي السلامة، تشمل 44 سيارة «لينكون» من طراز «إم كي إكس» موديلات 2016-2018 وطراز «لينكون نوتيلوس» موديل عامي 2019 و2020، والمزودة بمقاعد كهربائية أمامية قابلة للتعديل وفق 16 اتجاهاً والمصنّعة في الولايات المتحدة، لافتة إلى أن الحملة تأتي بالتعاون مع شركتَي «الطاير للسيارات» الوكيل المحلي لسيارات «لينكون» في الإمارات، و«بريميير موتورز» الوكيل الرسمي لسيارات «لينكون» في أبوظبي.

وأوضحت الوزارة أن الاستدعاء يرجع إلى احتكاك الأسلاك مع إطار المقعد، ما يؤدي إلى تآكلها، كما أن وسادة الهواء الجانبية للراكب الأمامي قد لا تعمل بشكل سليم بسبب هذا العيب، مضيفة أنه في ظروف محددة قد تنفتح وسادة الهواء الخاصة بالسائق أو الراكب الأمامي من دون قصد، وربما تزيد الحالتان من خطر وقوع إصابة أو حادث.

وأشارت إلى أن شركتي «الطاير» و«بريميير موتورز» ستبادران بالاتصال بالمتعاملين لإبلاغهم بالاستدعاء لفحص الأسلاك في المقعدين الأماميين، للتحقق من سلامتها وإصلاح أو تبديل الأسلاك التالفة مجاناً.

طباعة