76 % معدل إشغال محفظة العقارات المختلطة نهاية يونيو

790 مليون درهم صافي أصول «الإمارات دبي الوطني ريت» في 3 أشهر

استراتيجية التأجير التي اعتمدتها الشركة لتلبية احتياجات المستأجرين خلال «كورونا» ساعدت على حماية الإشغال. ■ من المصدر

أعلنت شركة «الإمارات دبي الوطني ريت» عن صافي قيمة الأصول للربع الأول من عامها المالي، المنتهي في 30 يونيو 2020، موضحة أنه بلغ 215 مليون دولار (نحو 790 مليون درهم)، مقارنة بنحو 230 مليون دولار (نحو 844 مليون درهم)، تم تسجيلها في الربع السابق.

وبينت الشركة، وهي صندوق استثمار عقاري يعمل وفقاً للشريعة الإسلامية وتديره شركة الإمارات دبي الوطني لإدارة الأصول المحدودة، أن الانخفاض في صافي قيمة الأصول، يرجع بشكل أساسي إلى الضغط على تقييمات المحفظة، الناتج عن تقلبات سوق العقارات، وحالة عدم اليقين على مستوى الاقتصاد الكلي، التي تسبب فيها تفشي جائحة فيروس «كورونا».

وأضافت الشركة في بيان، أمس، أن استراتيجية التأجير التي اعتمدتها لتلبية احتياجات المستأجرين خلال فترة الجائحة، ساعدت على حماية الإشغال بشكل جزئي، إلا أنها لم تخفف كلياً من تأثير هذه الظروف الصعبة، لافتة إلى أنه في 30 يونيو الماضي، بلغ معدل إشغال محفظة العقارات المختلطة 76%، بانخفاض من 82% في الربع السابق.

من جهة أخرى، ارتفعت نسبة القروض إلى القيمة خلال الربع الأول من العام المالي المنتهي في 30 يونيو 2020، إلى 47.6% من 44% في الربع السابق، وذلك بعد تسجيل خسائر في التقييم وسحب مبلغ 13.6 مليون دولار (50 مليون درهم) كانت مخصصة لترقية بعض الأصول في المحفظة.

كما حافظت شركة «الإمارات دبي الوطني ريت» على التزامها التام بجميع تعهدات الديون الخاصة بها.

وحصلت الشركة، أخيراً، على اتفاقية تحوّط مع بنك المشرق لتغطية 56% من إجمالي ديونها، وذلك بهدف خفض تكاليف التمويل وتثبيتها حتى يونيو 2023. وعلى الرغم من التقلبات التي طرأت على السوق، حافظ صندوق الاستثمار العقاري على تدفقات نقدية مستقرة في أغلب الربع الأول، حيث حافظت الشركة على حالة نقدية مستدامة منذ دفع 5.1 ملايين دولار كتوزيعات للأرباح النهائية في يوليو 2020.

وقال رئيس قسم العقارات في «الإمارات دبي الوطني لإدارة الأصول»، أنتوني تايلور، إن «انخفاض دخل الإيجار من محفظتنا على أساس سنوي، يرجع بشكل أساسي إلى حزم الدعم التي قدمناها للمستأجرين المتعثرين، إضافة إلى انخفاض نسب الإشغال في بعض المباني المكتبية والسكنية».

وأضاف: «ومع ذلك نجحنا في إدارة التكاليف المنخفضة وخفض إجمالي مصروفاتنا بنسبة 20% مقارنة مع 30 يونيو 2019، نتيجة لانخفاض تكاليف التمويل الناتجة عن إعادة التمويل، وخفض الرسوم الإدارية، ومبادرات توفير التكاليف النشطة، التي تم طرحها بالتعاون مع مزودي الخدمات عبر محفظة عقاراتنا».

وتابع تايلور: «استفدنا، أخيراً، من بيئة أسعار الفائدة المنخفضة للتحوط من تسهيلات ديون شركتنا، المتوافقة مع أحكام الشريعة الإسلامية، وتحديد جزء كبير من ديوننا، وهي أكبر كلفة فردية لشركتنا، لتصل إلى مستويات منخفضة في المستقبل».

توزيعات الأرباح

بلغ إجمالي توزيعات الأرباح المدفوعة لمساهمي شركة «الإمارات دبي الوطني ريت»، للسنة المالية المنتهية في 31 مارس 2020، نحو 10 ملايين دولار (نحو 36.7 مليون درهم)، ما يعادل عائداً سنوياً لتوزيعات الأرباح بنسبة 4.35% من صافي أرباح الأسهم، و11.2% من سعر سهم الشركة.

واعتباراً من 30 يونيو 2020، بلغ إجمالي قيمة أصول صندوق شركة الإمارات دبي الوطني ريت للاستثمار العقاري، 410 ملايين دولار (نحو 1.504 مليار درهم)، كما سجل متوسط مدة الإيجار غير منتهية الصلاحية للمحفظة معدل أربع سنوات.


الشركة حافظت على التزامها بجميع تعهدات الديون الخاصة بها.

طباعة