تقديم الشكوى عبر تطبيق «دبي ريست»

«أراضي دبي» تشترط مخاطبة شركة إدارة العقارات خطياً قبل «الشكوى»

صورة

أعلنت دائرة الأراضي والأملاك في دبي، من خلال مؤسسة التنظيم العقاري (ريرا)، عن إدخال تطور جديد في آلية تقديم الشكاوى المتعلقة بإدارة العقارات ذات الملكية المشتركة، بهدف توفير مزيد من الحلول المريحة للمتعاملين معها، ما يسهم في تشجيع الاستثمار في القطاع العقاري المتنامي للإمارة.

وبموجب التطور الجديد، يتعين على صاحب الشكوى مخاطبة شركة إدارة العقارات خطياً، أولاً، قبل اللجوء إلى تقديم الشكوى إلى مؤسسة التنظيم العقاري، فيما تتمثل الخطوة التالية في حصول المشتكي على رد من شركة إدارة العقارات المشتركة على الشكوى في مدة أقصاها يوما عمل، وإذا لم يتم الرد على الشكوى، أو كان الرد غير مناسب، فيتم توجيه المشتكي برفع الشكوى ذاتها من خلال تطبيق «دبي ريست».

وبحسب «أراضي دبي»، فإنه سيطلب من المشتكي إرفاق عدد من المستندات المتعلقة بالشكوى، بما في ذلك صورة من خطاب الشكوى الخطي المرسل إلى شركة إدارة العقارات المشتركة، وصورة من الرد الرسمي من الشركة ذاتها إن وجد، كما يمكنه تقديم أي مستندات أخرى تدعم الشكوى المرفوعة موضوع النزاع ضد الشركة.

وتعتبر هذه الآلية من أحدث الإضافات التي تستقبلها منصة «دبي ريست»، التي تعدّ أول منصة رقمية للعقارات في دبي، وتتيح للمستثمر والمالك اتخاذ قرارات التصرفات العقارية عبر مجموعة متكاملة من الإجراءات الرقمية، ومن دون الحاجة إلى مستندات ورقية.

وتظهر الخطوة الجديدة حرص «أراضي دبي» على تسريع الخطى نحو مزيد من الأتمتة، لتسهيل تعاملات المستخدمين عبر العديد من تطبيقاتها العصرية، التي تهدف إلى دعم «استراتيجية دبي للمعاملات اللاورقية».

وقال مدير أول إدارة تنظيم العلاقات العقارية في مؤسسة التنظيم العقاري، محمد خليفة بن حماد: «بعد استحداث خدمة تقديم الشكاوى المتعلقة بإدارة العقارات ذات الملكية المشتركة من خلال منصة (دبي ريست)، سيكون بمقدور الملاك الحصول على هذه الخدمة بسرعة وراحة تامة في أي وقت ومن أي مكان، لذا لن يقتصر التأثير الإيجابي لهذا الإجراء على الأفراد من ملاك الوحدات، بل سيعزز جاذبية السوق العقارية في الإمارة من حيث ارتفاع مستوى الشفافية، وضمان حقوق الجميع، خصوصاً أن مناطق الملكية المشتركة تستقطب المستثمرين من شتى أنحاء العالم».

طباعة