احباط 432 ألف هجمة الكترونية خلال 7 شهور

أفادت الهيئة العامة لتنظيم الاتصالات، بأنها أحبطت 432 الفا و219هجمة إلكترونية على مواقع إلكترونية في الدولة خلال السبعة شهور الأولى من العام الجاري، وذلك بعد تصاعد الهجمات من جانب مجرمي الإنترنت الذين يحاولون استغلال تداعيات أزمة فيروس كورونا المستجد (كوفيد -19)

وأوضحت الهيئة، في تقرير أصدرته اليوم  أنها تمكنت من منع وإحباط 120  الفا و38 هجمة إلكترونية خلال شهر يوليو الماضي وحده، وأن الهجمات تنوّعت بين برمجيات خبيثة وثغرات أمنية وتصيد أو نصب واحتيال إلكتروني

وكشفت الهيئة، أن هجمات البرمجيات الخبيثة شكلت نسبة 78% من إجمالي الهجمات التي أحبطتها، وهي عبارة عن برامج يتم إنشاؤها بغرض تدمير الأنظمة والبرامج أو التأثير فيها أو الحصول على صلاحيات فيها بشكل غير قانوني.

وتشمل البرمجيات الخبيثة: الفيروسات وبرامج الفدية الخبيثة وبرامج التجسس كما شملت الهجمات عمليات بحث عن الثغرات الأمنية بنسبة 11%، وهي أخطاء برمجية في الأنظمة يمكن استغلالها من قبل المجرمين في العبث بالأنظمة والتأثير فيها، إضافة إلى 11% هجمات التصيد الإلكتروني وهي عبارة عن عملية يتقمص فيها المجرم صفة شركات أو جهات موثوقة لخداع المستخدم لتسليم بياناته الخاصة ككلمة المرور والبطاقة البنكية، وذلك عبر الرسائل أو المواقع الإلكترونية المزيفة.

وبينت الهيئة أنها نجحت في معالجة181 حادثة سيبرانية خلال يوليو الماضي منها 6 كان تأثيرها شديداً و46 هجمة متوسطة و129 هجمة منخفضة التاثير وكانت الحوادث الأكثر شيوعاً هي الثغرات الامنية ودخول غير مصرح ونشاط غير مصرح به.

 

طباعة