مع 3.5 ملايين مقعد مجدول على الرحلات الدولية

34.6% نمواً بالسعة المقعدية في مطار دبي خلال أغسطس

أظهرت بيانات لمؤسسة «Cirium»، المتخصصة بدراسات قطاع الطيران، أن إجمالي عدد المقاعد المجدولة على الرحلات الدولية في مطار دبي الدولي وصل إلى 3.5 ملايين مقعد خلال أغسطس 2020 مقابل 2.6 مليون مقعد في يوليو الجاري.
وأوضحت البيانات التي تعود إلى الأسبوع الأخير من يوليو، أن حجم المقاعد المجدولة لشهر أغسطس، نما بنسبة بلغت 34.6%، مشيرة إلى «دبي الدولي» الذي يعد أكبر محور للنقل الجوي في العالم، يواصل النمو في حجم العمليات مع استئناف مختلف الناقلات الجوية رحلاتها المنتظمة.
وبلغ إجمالي عدد شركات الطيران، التي استأنفت رحلاتها المنتظمة إلى مطار دبي، 16 شركة وطنية وأجنبية، عقب القرارات والتسهيلات الأخيرة التي اتخذتها حكومة دبي.
ورحبت مؤسسة مطارات دبي، الأسبوع الجاري، ببدء الرحلات الجوية المنتظمة لشركة «طيران الصين»، لتنضم إلى قائمة شركات دولية، تشمل: الخطوط الجوية البريطانية، خطوط «بلو إير»، «إير فرانس»، «سيبو باسيفيك»، «مصر للطيران»، الخطوط الجوية الإثيوبية، «طيران الخليج»، «كيه إل إم»، «لوفتهانزا»، «ماهان إير»، طيران الشرق الأوسط، الخطوط الجوية الباكستانية الدولية، الخطوط الجوية الفلبينية، و«الملكية الأردنية».
وبحسب مؤسسة «أو إيه جي» الدولية المزوّدة لبيانات المطارات، رفعت «طيران الإمارات» طاقتها التشغيلية من 78 ألف مقعد أسبوعياً بداية يونيو الماضي، إلى 258 ألفاً أول يوليو الجاري، مع استئناف الناقلة رحلاتها الجوية إلى مزيد من الوجهات.
ويصل إجمالي عدد الوجهات التي يوفر إليها مطار دبي الدولي 74 وجهة في قارات العالم الست ترتفع إلى أكثر من 80 محطة في بداية أغسطس مع افتتاح المزيد من المحطات مثل كلارك (الفلبين) ونيروبي وساو باولو، أوسلو وبغداد والبصرة، وبوسطن ما سيوسع شبكة الوجهات العالمية أمام المسافرين ويتيح المزيد من الخيارات لهم في الشهر المقبل.
 

طباعة