خلال اجتماع «عن بُعْد» مع ممثلي «البنية التحتية»

اقتصادية دبي تستعرض أفضل الممارسات في مراكز إسعاد المتعاملين

صورة

عقدت إدارة علاقات المتعاملين في قطاع التسجيل والترخيص التجاري باقتصادية دبي، أخيراً، لقاء عن بعد، مع وفد من وزارة الطاقة والبنية التحتية، للاطلاع على أفضل الممارسات في أنظمة إدارة علاقات المتعاملين، وتقديم الخدمات للمتعاملين في مراكز إسعاد المتعاملين، إضافة إلى تطبيق معايير من فئة سبعة نجوم على مركز الاتصال/‏‏ مركز الأعمال. وجاءت الزيارة في إطار اتفاقية التعاون التي تم توقيعها في عام 2019، للعمل المشترك على ربط النظام الإلكتروني، لتحسين أداء العمليات المشتركة، وتبسيط الإجراءات، للارتقاء بما يخدم المتعاملين.

صالة السعادة

وأكدت مدير أول قسم المعلومات والترحيب في قطاع التسجيل والترخيص التجاري باقتصادية دبي، سلوى العديدي، حرص القطاع على مواكبة كل ما هو جديد لتطوير وتوفير خدمات ومبادرات ذات قيمة مضافة للمتعاملين ضمن معايير عالية الجودة، للوصول إلى الهدف الأساسي، وهو تصدر إمارة دبي المدن الذكية على المستوى العالمي.

وأفادت بأنه تم التركيز خلال الاجتماع على أهمية «صالة السعادة» التي تؤكد التزام اقتصادية دبي بتقديم خدمات تحقق سعادة المتعاملين، بدءاً من الموظفين الذين يقومون بدور أساسي في تقديم الخدمات، وتترجم تركيز الحكومة على إسعاد المتعاملين.

وأوضحت أن إطلاق الصالة يتماشى أيضاً مع توجيهات الحكومة الرامية إلى تعزيز مكانة دبي وجهة مثالية لجذب وازدهار الأعمال، إضافة إلى تسهيل الإجراءات، وتشجيع رجال الأعمال في التركيز على تنمية وتطوير مشروعات أعمالهم في وقت قياسي دون انتظار.

السعادة والإيجابية

وتعكس الزيارات، سواء المحلية أو الاتحادية، رؤية القيادة في نشر ثقافة السعادة والإيجابية في مؤسسات الدولة لتحقيق أعلى معايير التميز في أداء الجهات الحكومية، وتطويع تكنولوجيا المعلومات لخدمة طموحات دبي نحو الريادة والتفوق، وتوفير أفضل الخدمات للمتعاملين.

كما تؤكد الزيارات الدور الحيوي لاقتصادية دبي في تحقيق التنمية الاقتصادية المستدامة، وتعزيز الرفاهية والازدهار والسعادة لسكان إمارة دبي، ودولة الإمارات عموماً.

عرض تقديمي

وقدم فريق قطاع التسجيل والترخيص التجاري عرضاً تقديمياً حول أهم التحسينات والخدمات التي يقدمها القطاع في مجال سهولة وبدء الأعمال في دبي، مثل خدمة الرخصة الفورية، والتجديد التلقائي، ورخصة تاجر، وصالة السعادة، وغيرها من الخدمات، إذ يركز القطاع على جعل عملية تسجيل الشركات الجديدة وإصدار الرخص التجارية سهلة وسريعة، الأمر الذي ينعكس إيجاباً على تنافسية دبي عالمياً، باعتبارها المنصة المثالية للتوسع واستدامة الشركات الإقليمية والعالمية.

ويلتزم قطاع التسجيل والترخيص التجاري في اقتصادية دبي بطرح المبادرات والمشروعات التنموية، التي تخدم المؤسسات والشركات وكذلك الأفراد الذين يتخذون من إمارة دبي موقعاً لمزاولة أعمالهم على الصعيدين المحلي والعالمي.

تبسيط الإجراءات وتقليص الجهد

تؤكد اقتصادية دبي أن تحقيق سعادة المتعاملين، عن طريق تبسيط الإجراءات وتقليص الجهد والوقت، وكلفة الحصول على الخدمات، من أهم المحاور الأساسية لتطوير الخدمات الحكومية، إذ تعمل على تحقيق التفاعل الإيجابي مع المتعاملين لفهم احتياجاتهم وتطلعاتهم لتصميم الخدمات ذات الأولوية، كما تعمل على تعزيز وتسهيل مزاولة الأعمال التجارية في الإمارة، وتطبيق أفضل الممارسات في منهجية العمل، وتحسين إجراءات التراخيص التجارية.

طباعة