بزيادة نسبتها 92% منذ إطلاقها عام 2016

7354 رخصة اقتصادية في «دبي الجنوب» بنهاية يونيو

«دبي الجنوب» تتميز ببنية تحتية قل نظيرها على مستوى العالم. أرشيفية

بلغ عدد رخص الأنشطة الاقتصادية في منطقة «دبي الجنوب»، ضمن منطقة المعارض التي تمثل المقر الرئيس لمعرض «إكسبو 2020 دبي»، نحو 7354 رخصة مع نهاية يونيو من العام الجاري، وفقاً لإحصاءات السجل الاقتصادي الوطني التابع لوزارة الاقتصاد.

ووصلت نسبة نمو رخص الأنشطة الاقتصادية في «دبي الجنوب» إلى أكثر من 92% منذ عام 2016، ما يعكس استمرار النشاط بقوة في أكبر مدينة متكاملة الخدمات تقام على مساحة 145 كيلومتراً مربعاً بجانب المقر الرئيس لمعرض «إكسبو»، حيث تضم المنطقة خدمات الطيران والخدمات اللوجستية والسكنية والغولف والتجارية، إضافة إلى مطار آل مكتوم الدولي، ومنطقة الخدمات الإنسانية.

وتتميز منطقة «دبي الجنوب» ببنية تحتية قل نظيرها على مستوى العالم، حيث تتوافر طرق وشبكة مرافق ضخمة تشمل خدمات الكهرباء والاتصالات ومجمعات الأعمال والمباني السكنية والفنادق، فضلاً عن مبنى مطار آل مكتوم، وغيرها من المرافق الأخرى.

وإضافة إلى المرافق ذات المواصفات العالمية التي تتوافر في «دبي الجنوب»، عملت حكومة دبي على إيجاد بيئة جاذبة للاستثمار في هذه المنطقة، الأمر الذي أسهم في استقطاب العديد من كبريات الشركات متعددة الجنسيات والمتوسطة والصغيرة التي تسعى للوصول إلى التوسع في أعمالها في منطقة الشرق الأوسط والعالم بشكل عام.

ومن المتوقع أن تحتضن «دبي الجنوب» التي تم إطلاقها خلال عام 2006 ما يصل إلى مليون نسمة، علماً بأنها مصممة كبيئة اقتصادية متكاملة لتدعم جميع أنواع الأعمال والصناعات، وذلك إلى جانب استضافتها لمعرض «إكسبو 2020 دبي»، ومعرض دبي للطيران.

• 145 كيلومتراً مربعاً مساحة «المنطقة» بجانب مقر «إكسبو 2020 دبي».

طباعة