أكثر من 3500 محل تجاري في أبوظبي تطرح تخفيضات تصل إلى 80%

كشفت دائرة الثقافة والسياحة- أبوظبي عن استكمالها العمل لإطلاق حملة اكتشف المفاجأة في الفترة من 2 يوليو وحتى 31 أغسطس، وذلك في إطار خطتها المتكاملة لتعزيز أعمال قطاع البيع بالتجزئة ودعم مساعي المراكز التجارية في الإمارة خلال مرحلة إعادة افتتاح أبوابها لاستقبال المتسوقين بالتزامن مع حلول موسم الصيف.

وتعد حملة اكتشف المفاجأة شراكةً فاعلة بين القطاعين العام والخاص، حيث تتعاون دائرة الثقافة والسياحة- أبوظبي، عبر منصتها المكرسة لقطاع البيع بالتجزئة "عروض أبوظبي"، مع دائرة التنمية الاقتصادية- أبوظبي وشركة Visa العالمية، المزوّد الرائد عالمياً لحلول الدفع الرقمية، وأبرز المراكز التجارية ومنافذ البيع بالتجزئة في أبوظبي، وأربعة بنوك هي بنك أبوظبي التجاري ومصرف أبوظبي الإسلامي ومصرف الهلال وبنك أبوظبي الأول.

وتشمل هذه الشراكة الرائدة في القطاع التعاون مع أكثر من 3.500 منفذٍ للبيع بالتجزئة في المراكز التجارية في أبوظبي والعين والظفرة، ما يؤكد على الهدف الأوسع لحملة اكتشف المفاجأة في تحفيز قطاع البيع بالتجزئة على امتداد إمارة أبوظبي ودعم منافذ البيع في تسويق البضائع والمنتجات المتوفرة ضمن مخزونها نتيجة فترة الإغلاق والتباعد التي بدأ العمل على تخفيفها مؤخراً.

وحرصاً على جذب أوسع شريحةٍ ممكنة من المتسوقين، ستقدم حملة اكتشف المفاجأة مجموعةً من العروض والخصومات الضخمة التي تصل حتى 80%، ومكافآت تسوّق واربح بالتعاون مع شركة Visa العالمية والبنوك المشاركة في الحملة، والعديد من الجوائز الكبرى، وتجارب التسوّق المميّزة لتشكيلات المنتجات الحصرية التي سيتم طرحها حصرياً في المراكز التجارية المشاركة في أبوظبي.

وفي إطار تعليقه على رؤية وأهداف حملة "اكتشف المفاجأة"، قال المدير التنفيذي لقطاع السياحة والتسويق لدى دائرة الثقافة والسياحة- أبوظبي السيد علي الشيبة: "يعود قطاع البيع بالتجزئة للعمل بالتزامن مع انطلاق عروض أبوظبي لموسم الصيف، وهو الأكبر من نوعه، إذ سيلعب دوراً محورياً في دفع عجلة التنمية الاقتصادية في الإمارة. وبفضل الشراكة المثمرة التي عقدناها مع شركة Visa العالمية والبنوك الأربعة المشاركة، نثق بأن موسم هذا العام سيقدم الحوافز الاقتصادية اللازمة لتسريع عودة قطاع البيع بالتجزئة لنشاطه القوي المعتاد. وبالنظر لمشاركة كامل منظومة القطاع من المراكز التجارية ومنافذ البيع بالتجزئة في حملة اكتشف المفاجأة، والتي تتوزع في مختلف أرجاء إمارة أبوظبي بدءاً من وجهة الترفيه الأولى في جزيرة ياس، وصولاً لقلب الثقافة النابض في مدينة العين، يمكن للمتسوقين توقع أفضل تجارب التسوّق التي ستكمل حيوية موسم الصيف بمجموعةٍ منقطعة النظير من العروض والمكافآت والجوائز، وتعوّضهم عن كل ما فاتهم خلال الفترة الماضية".

ولزيادة إقبال المتسوقين على مراكز التسوّق والاستفادة من العروض المميّزة التي تقدمها، يتيح برنامج حملة "اكتشف المفاجأة" فرصةً مميّزة للتسوّق والربح، حيث يدخل المتسوقون من حملة بطاقات Visa المؤهلة، والذين ينفقون 200 درهم إماراتي وأكثر في المراكز التجارية المشاركة، بسلسلةٍ من السحوبات التي ستتم بالشراكة بين دائرة الثقافة والسياحة وموسم عروض أبوظبي وVisa العالمية والبنوك الأربعة، حيث سيتم إدراج مشاركتهم في السحوبات بشكلٍ تلقائي دون الحاجة للتسجيل بشكلٍ شخصي، ليحظوا بفرصة الفوز بسيارات مرسيدس من شركة الإمارات للسيارات، وأحدث منتجات التقنية من شرف دي جي وغيرها من الجوائز المذهلة.

من جانبه، قال المدير العام لدى Visa في الإمارات شهباز خان: "نفخر لشراكتنا مع دائرة الثقافة والسياحة لتنفيذ حملة اكتشف المفاجأة بوصفها ركيزةً أساسية لحملة موسم عروض أبوظبي. وتنسجم هذه الشراكة الاستراتيجية مع التزامنا الراسخ بدعم الشركات المحلية ودفع عجلة عودة قطاع البيع بالتجزئة إلى نشاطه. وبفضل شراكاتنا المرموقة مع أبرز البنوك والمصارف الرائدة في أبوظبي، يسرنا أن نمكّن حملة بطاقات Visa العالمية المؤهلة من الاستفادة من آلاف العروض والصفقات المجزية التي ستعزز تجارب تسوّقهم الآمنة هذا الصيف، وتساعدهم في التكيّف مع عودة الحياة إلى نشاطها في الإمارات".

وعملاً بمعايير شهادة الأمان Go Safe التي أطلقتها الدائرة مؤخراً لتعزيز معايير السلامة والنظافة في جميع المرافق الفندقية والوجهات السياحية والمطاعم والأماكن العامة، تعمل دائرة الثقافة والسياحة – أبوظبي مع دائرة التنمية الاقتصادية- أبوظبي والمراكز التجارية المشاركة لضمان الالتزام بأرفع معايير الصحة والسلامة واتخاذ جميع التدابير الوقائية اللازمة، تعزيزاً لثقة المتسوقين والمستهلكين في تجربة التسوق الآمنة خلال كامل مدة حملة ’اكتشف المفاجأة‘. كما وتشجع الحملة المتسوقين على التصرّف بشكلٍ مسؤول والالتزام بمعايير الصحة والسلامة خلال رحلة التسوّق. وتشمل تلك التدابير فحص درجات حرارة جميع المتسوقين لدى دخولهم المراكز التجارية، والتأكد من ارتدائهم الكمامات، ومراعاتهم لمسافة التباعد الجسدي خلال تواجدهم في جميع مراكز التسوق والمتاجر والمقاهي والمطاعم. كما تشمل تلك التدابير تكثيف عمليات التعقيم والتنظيف المنتظمة على مستوى جميع المنافذ المشاركة.

وسيجري التشجيع على تنفيذ المعاملات غير التلامسية على نطاق واسع للحد من الاتصال المباشر، علماً أن جميع الموظفين العاملين في قطاع التجزئة في أبوظبي يخضعون لاختبارات الكشف عن فيروس كوفيد 19 بشكل منتظم، ما يضمن سلامة المتسوقين ويعزز راحتهم.

وبدوره قال المدير التنفيذي لمركز أبوظبي للأعمال بدائرة التنمية الاقتصادية أبوظبي حمد عبد الله الماس: "عملنا خلال الأسابيع الماضية بشكل وثيق مع دائرة الثقافة والسياحة أبوظبي، ومنافذ البيع بالتجزئة والدوائر الحكومية المعنية على تطوير إستراتيجية متكاملة لإعادة افتتاح أبواب المراكز التجارية واستئناف أنشطتها بما يتماشى مع أفضل ممارسات الصحة والسلامة المحلية والعالمية".

وأكد الماس: "تحرص الدائرة على تعزيز الجهود الرامية لتوفير تجربة تسوق آمنة للمتسوقين وذلك من خلال تطبيق الإرشادات والتعليمات لتعزيز الإجراءات الوقائية والاحترازية من عدوى كوفيد-19، خاصةً وأننا نقبل على موسم صيف استثنائي هذا العام يتطلب منا جميعاً التعاون المشترك لحفظ سلامة وصحة أفراد المجتمع".

وأشار حمد الماس إلى أن حملة "اكتشف المفاجأة" تعد بداية للعودة التدريجية إلى الحياة بعد ما شهدته الأشهر الماضية من تغييراتٍ بسبب تداعيات كوفيد-19، الأمر الذي يتطلب مواصلة العمل بين كافة الأطراف الحكومية والقطاع الخاص لخلق أجواء آمنة ومحفّزة تحقق أفضل معايير السلامة والصحة للجميع، مشيداً في هذا السياق بجهود دائرة السياحة والثقافة- أبوظبي في تنظيم هذه الحملة التي ستساهم في تفعيل وتنشيط قطاع الأعمال في إمارة أبوظبي.

وتضم قائمة مراكز التسوق المشاركة في حملة اكتشف المفاجأة كلاً من أبوظبي مول، والعين مول، والفوعة مول، والجيمي مول، والراحة مول، والوحدة مول، وبراري أوتلت مول، وبوابة الشرق مول، وماي سيتي سنتر مصدر، وديرفيلدز، وفتوح الخير مول، وجاليريا في جزيرة المارية، وهيلي مول، والخالدية مول، ومارينا مول، ومزيد مول، ومشرف مول، والرويس مول، والمول في المركز التجاري العالمي، وياس مول.

 

طباعة