«المركزي»: 24 بنكاً تسحب 37.2 مليار درهم من خطة الدعم لمواجهة «كورونا»

البنوك تسحب من تسهيلات «المركزي» بفائدة صفرية يوم الأربعاء من كل أسبوع. أرشيفية

أفاد المصرف المركزي بأن البنوك أحرزت تقدماً ملحوظاً لدعم العملاء المتأثرين بتداعيات وباء كورونا المستجد (كوفيد-19)، حيث سحبت البنوك نحو 75% من تسهيلات السيولة، البالغة قيمتها 50 مليار درهم، أي ما يعادل 37.2 مليار درهم من التمويل الممنوح لها، حتى تاريخه.

وأضاف «المركزي»، في بيان، أن عدد العملاء الذين استفادوا من تسهيلات السيولة، لخطة الدعم الاقتصادي الشاملة الموجهة، ارتفع، ما أسهم في تقديم الدعم المالي للمتأثرين بتداعيات وباء كورونا.

وبين أنه خلال الأسبوعين الماضيين، انضمت مجموعة جديدة من البنوك إلى خطة الدعم الاقتصادي، ليصل بذلك مجموع البنوك المشاركة إلى 24 بنكاً، في خطوة تعكس التزام القطاع المصرفي بتخفيف العبء المالي عن العملاء المتأثرين.

وأوضح أنه سيقوم، خلال الأسبوع المقبل، بنشر قائمة البنوك التي استخدمت أكثر من 50% من تسهيلات السيولة الممنوحة لها.

يذكر أن البنوك تقوم بالسحب من التسهيلات التي وفرها «المركزي» بفائدة صفرية، يوم الأربعاء من كل أسبوع.

ويشترط «المركزي» أن يتم توجيه هذه الأموال لدعم الشركات والأفراد المتأثرين من تداعيات انتشار فيروس «كورونا». ويبلغ إجمالي التدابير التي اتخذها «المركزي»، منذ مارس الماضي، لدعم الاقتصاد، 256 مليار درهم، سواء كسيولة مباشرة أو تخفيض في متطلبات الاحتياطي ورأس المال.

وتعد خطة الدعم التي وفرها «المركزي» الأكبر خليجياً، وتكفي حتى أربع سنوات، بحسب تصريحات سابقة لرئيس اتحاد المصارف، عبدالعزيز الغرير.

 

طباعة