استدعاء 18.9 ألف سيارة «لكزس» و«بورشه»

كشفت وزارة الاقتصاد، اليوم، عن حملتين لاستدعاء سيارات تشملان 18 ألفا و965 سيارة «لكزس» و«بورشه» من طرز مختلفة، لإصلاح عيوب تصنيعية، موضحة أن الحملة الأولى تشمل 17.273 ألف سيارة «لكزس»، فيما تشمل الثانية 1692 سيارة «بورشه».
 
وتفصيلا، أعلنت وزارة الاقتصاد، عن بدء حملة استدعاء تشمل 17 ألفا و273 سيارة «لكزس» من طرز «إي إس» و«جي إس» و«جي إكس» و«إي إس» و«إل سي» و«إل إكس» و«إل إس» و«إن إكس» و«آر سي» و«آر إكس» من موديلات أعوام 2013 و2014 و2015 و2017 و2018 و2019، وذلك بالتعاون مع شركة الفطيم للسيارات الوكيل المحلي المستورد لسيارات «تويوتا» و«لكزس» في الدولة.
 
وأوضحت الوزارة في تقرير، أن الاستدعاء يرجع إلى أن المركبات المشمولة بالحملة مزودة بمضخة وقود قد تتعرض للتوقف عن العمل، حيث إنه في حال توقفت المضخة قد يظهر ضوء تحذيري على لوحة العدادات، كما من الممكن أن يعمل المحرك بشكل متقطع، الأمر الذي يمكن أن يؤدي إلى توقف المركبة عن العمل وعدم القدرة على إعادة تشغيلها إذا ما تم فقدان القوة المحركة أثناء القيادة بسرعات أعلى وبالتالي يمكن أن تزداد خطورة وقوع حادث
 
ولفتت إلى أن شركة «الفطيم» ستبادر بالاتصال بعملائها الذين يملكون السيارات المشمولة لإبلاغهم بالحملة وإحضار سياراتهم بمجرد توفر قطع الغيار وذلك التزاما بمعايير جودة خدمات ما بعد البيع، موكدة أن عمليات الإصلاح ستتم مجانا.
 
إلى ذلك، أعلنت «الاقتصاد» عن استدعاء 1692 سيارة «بورشه مكان» التي تم تصنيعها بين 2014-2019، منها 1151 سيارة في دبي و541 سيارة في أبوظبي، بالتعاون مع شركتي «النابودة» للسيارات و«علي وأولاده» الوكلاء الحصريين لسيارات «بورشه» في الامارات.
 
وبينت الوزارة أنه تبين من خلال الفحص المستمر للجودة أنه قد يصعب أحيانا ضمان عدم ملامسة حافة «فلتر» الوقود لمضخة الوقود في السيارات، حيث إنه في بعض حالات التحميل غير المناسبة أو وجود عوامل خارجية تولد ضغطا، مثلا على المقاعد الخلفية، فإنه قد يلامس غطاء الخدمة حافة «فلتر» الوقود وهو ما قد يعرض حافة الوقود للتلف على مدار عمر السياراة، وهو ما يمكن أن يؤدي الى حدوث تسرب في خزان الوقود وبالتالي إمكانية حدوث حريق في حال ملامسة أي مصدر للاشتعال.
 
وأضافت أنه سيتم إعادة هيكلة غطاء الخدمة أو استبداله لمنعه من ملامسة حافة «فلتر» الوقود على مضخة الوقود، مشيرة الى انه حتى موعد الفحص يمكن منع أي ضرر محتمل من خلال ضمان عدم توليد قوة ضغط كبيرة على المقعد الخلفي الأيمن.
 
ولفتت إلى أنه في حال انبعاث أي رائحة وقود من السيارة، ينبغي وقف استخدام السيارة على الفور والاتصال بأقرب مركز «بورشه».
 
وطالب وكلاء «بورشه» العملاء الاتصال في أقرب وقت ممكن لترتيب موعد مناسب لإجراء أعمال الإصلاح الازمة حيث سيتم أجرائها مجانا في يوم واحد.
طباعة