«إمباور» تربط شبكة تبريد منطقتَي «جميرا فلج» عبر نفق تحت «الخيل»

أعلنت مؤسسة الإمارات لأنظمة التبريد المركزي «إمباور»، عن تصاعد عمليات توسيع شبكة تبريد المناطق التابعة لها، بين منطقتي «جميرا فلج سيركل» و«جميرا فلج تراينجل» في دبي، بطاقة إجمالية تصل إلى 260 ألف طن تبريد، من خلال محطاتها الست في هاتين المنطقتين.

وأفادت الشركة في بيان، أمس، بأن فرق العمل تواصل إنجاز التوسعات في إطار الجدول الزمني المحدد، متوقعة أن تنتهي من مد شبكة جديدة بين المنطقتين بطول 350 متراً، سيتم تشغيلها في أبريل المقبل.

ويجري حالياً مد شبكة الأنابيب بين المنطقتين بطول 130 متراً، عبر نفق تم حفره بعمق 14 متراً تحت شارع الخيل، باستخدام تقنية فريدة.

وقال الرئيس التنفيذي لـ«إمباور»، أحمد بن شعفار، إن فرق عمل «إمباور» تستخدم تقنيات متقدمة لإنجاز عمليات شبكة الربط البيني الجديدة، لضمان إنجاز المهمة من دون قطع خدمات التبريد في الشبكة الحالية، لافتاً إلى نجاح الشركة في إيجاد حلول ذكية للتحديات التي تواجهها في عمليات مد الأنابيب، من دون التسبب في أي ضرر للطرق أو تعطيل الحركة المرورية للمركبات.


أحمد بن شعفار:

«تقنيات متقدمة لإنجاز شبكة الربط البيني الجديدة وحلول ذكية للتحديات».

طباعة