تتيح التعرف إلى تاريخ الإمارة التجاري

    أسواق دبي التراثية.. رحلة لاستنشاق عبير الماضي

    الأسواق العربية التراثية تعد جزءاً لا يتجزأ من الحياة في دبي. تصوير: أشوك فيرما

    تُعدّ الأسواق العربية التراثية جزءاً لا يتجزأ من الحياة في دبي، وهي وجهات بحد ذاتها تتيح للزائر التعرف الى الإمارة التي كانت ولاتزال مركزاً للتجارة، فأسواق ديرة وبردبي التقليدية تعد من أهم الأسواق التجارية التي ذاع صيتها قديماً وحديثاً، ولاتزال حتى الآن.

    وفي ما يلي أبرز تلك الأسواق:

    - سوق الذهب

    تُعدّ سوق الذهب من أهم الأسواق التجارية في دبي، إذ إنها وجهة الزوّار الراغبين بشراء التذكارات الاستثنائية والمجوهرات المُميّزة. ولن تكتمل الرحلة إلى دبي من دون المرور بهذه السوق التي تعد أقدم وأجمل الأسواق التراثية في الإمارة، وتضم المئات من المحال التي تستقبل الآلاف من الزوار يومياً. ويمكن التجوّل في السوق واكتشاف التصاميم الذهبية الجميلة والأحجار الكريمة المتوافرة بعيارات مختلفة.

    - سوق التوابل

    بفضل ماضيها التجاري، تحولت دبي إلى مركز يضم كل أنواع التوابل والأعشاب من جميع أنحاء العالم. وما عليك إلا أن تأخذ نفساً عميقاً عند دخول الأزقة الضيّقة في سوق التوابل بديرة، والاستمتاع بالأجواء الرائعة واستنشاق عبير الماضي، حيث ستجد أكياس التوابل، والبخور، وبتلات الورود، والمنتجات الطبية التقليدية مكدّسة أمام كل متجر في السوق. وتمتلئ السوق في كل يوم بالمتسوقين عبر أزقة ضيقة مليئة بالأقواس الخشبية والفوانيس، وصفوف متراصفة من المتاجر الصغيرة التي تعرض منتجاتها.

    - سوق العطور

    استنشق أجمل وأغرب الروائح العطرية للياسمين والورد والعنبر، بينما تتجول بين مجموعة من المتاجر قرب سوق الذهب في ديرة، إذ يمثل العطر جزءاً مهماً من الثقافة العربية. ويعدّ العود واحداً من أهم العطور العربيّة الأكثر تفضيلاً بين آلاف أنواع العطور المتوافرة في السوق، والذي يتم استخلاصه من خشب العود. وتبيع سوق العطور كل ما يخطر في بالك من الزيوت العطرية والبخور والعود، بحيث يمكن شراء الزيوت في الزجاجات الكبيرة أو في قوارير صغيرة، كما يمكن طلب عطرك الخاص الذي يوفره لك العطّارون الخبراء.

    - سوق الأقمشة

    اكتشف سوق الأقمشة في بردبي، حيث ستجد متاجر صغيرة مليئة بالمنسوجات بما فيها أجود أنواع الحرير، والأقمشة القطنية الخفيفة ونسيج الساري الرائع. ويمكن اختيار الأقمشة المفضلة والتوجه إلى الخيّاطين في المنطقة لصناعة أثواب خاصة، مثل العباية أو الكندورة أو بدلة رسمية، كما يمكن زيارة حي الفهيدي التاريخي الذي يقع بالقرب من سوق الأقمشة.

    - سوق المطارح

    يباع في سوق المطارح - (المطارح جمع مطرح، وهو الفراش الذي يتخذ للنوم) - جميع الفرش والمساند والمخدات من القطن. وعلى غرار الأسواق الأخرى تتميز هذه السوق بطابعها التراثي، إذ تتيح هذه الأسواق التقليدية، الحفاظ على الطابع والهوية التراثية وتشجيع العناصر التجارية، فضلاً عن زيادة جاذبيتها كمناطق سياحية وتجارية ورفع أعداد الزائرين، سواء من داخل الدولة أو خارجها.

    - سوق نايف

    تعد سوق نايف الوجهة المثالية لشراء التذكارات والهدايا وغيرها بأسعار معقولة، إضافة إلى تجربة التسوّق المميزة التي تقدّمها. وتتميز هذه السوق بأجوائها التراثية الرائعة، حيث ستجد أماكن متخصّصة لنقش الحناء وتركيب وصلات الشعر، فضلاً عن متاجر الملابس والعبايات والفساتين. وتضم السوق أيضاً مُنتجات جلدية وأقمشة وإلكترونيات وتذكارات وهدايا، وغيرها من المنتجات.

    - سوق المواعين

    سوق المواعين أو المعدن، حيث اعتاد الناس فيها على شراء تجهيزات المطبخ من القدور والصواني. وتقع هذه السوق قرب سوق الذهب، وتحتضن عدداً كبيراً من المحال التي تعرض الأواني والأدوات المنزلية، كما تحتل السوق موقعاً سياحياً مهماً ضمن منطقة مفعمة بالنشاط والحيوية في قلب مدينة دبي القديمة، وتتميز بطرازها المعماري التراثي المحلي.

    - سوق العبايات

    تشتهر دول الخليج عموماً، ودولة الإمارات خصوصاً، بأسواق العبايات، نظراً لإقبال النساء الشديد عليها، باعتبارها من القطع التي لا يمكن الاستغناء عنها. وتوفر سوق مرشد للعبايات تشكيلة مميزة من أجمل تصاميم العباءات التي تناسب جميع الأذواق، وهي واحدة من أسواق الجملة في دبي، إذ تعكس هذه السوق أيضاً طبيعة الأسواق التقليدية المنتشرة في الإمارة.


    - أسواق ديرة وبردبي التقليدية تعد من أهم الأسواق التي ذاع صيتها قديماً وحديثاً.

    - سوق الذهب وجهة الراغبين بشراء التذكارات الاستثنائية والمجوهرات المُميّزة.

    طباعة