«الشركة» تتعاون مع «الإثيوبية» لإنشاء مركز لخدمات التصليح والعَمرة

    تحالف استراتيجي يفتح لـ «سند» صيانة الطائرات في إفريقيا

    جناحي «يسار» يصافح جيبرماريام بعد التوقيع على الاتفاقية. وام

    أعلنت «شركة سند لتقنيات الطيران»، مزوّد حلول صيانة وتصليح وعَمرة محركات الطائرات، التابعة لشركة «سند» المملوكة بالكامل لشركة مبادلة للاستثمار «مبادلة»، عن عقد تحالف استراتيجي مع شركة الخطوط الجوية الإثيوبية، في أول توسع لعمليات «سند» خارج الدولة وفي القارة الإفريقية.

    وأفاد بيان صدر، أمس، بأن التحالف الذي أعلن عنه خلال فعاليات مؤتمر ومعرض صيانة وعَمرة الطائرات في أديس أبابا، يعزز آفاق التعاون بين «سند لتقنيات الطيران» و«الإثيوبية» في مجالات صيانة وتصليح وعَمرة الطائرات، عبر بوابة القارة الإفريقية التي تزخر بفرص الأعمال، وتشهد نمواً متواصلاً في قطاع الطيران.

    وتتضمن المرحلة الأولى من هذا التحالف التاريخي إنشاء مركز تميز مشترك لخدمات صيانة وتصليح وعَمرة مولدات الطاقة الاحتياطية بين كل من «سند»، وشركة الخطوط الجوية الإثيوبية، بهدف توفير خدمات الصيانة لوحدات الطاقة الثانوية في أديس أبابا.

    وبموجب هذا التحالف، تركز المرحلة الأولى على المولدات المستخدمة على طائرات «بوينغ» من طراز B737 و«إيرباص» من طراز A320.

    وقال الرئيس التنفيذي لشركة «سند لتقنيات الطيران»، منصور جناحي، إن «التحالف يمهد الطريق لتعاون أكبر في تطوير قدرات وكفاءات متنوّعة، توفر للخطوط الجوية الإفريقية مستوى غير مسبوق من خدمات الصيانة والتصلح والعَمرة وفق أعلى المعايير العالمية».

    من جانبه، قال الرئيس التنفيذي للخطوط الجوية الإثيوبية، تاولدي جيبرماريام: «تتميز منشآتنا باستعدادها لتوفير خدمات صيانة منافسة من حيث الكلفة، وسرعة الإنجاز لشركات الطيران الإفريقية. ونرغب في توسيع نطاق التعاون مع (سند) ليشمل مكونات الطائرات الأخرى».

    طباعة