78.2 مليار درهم تداولها سكان الإمارات خارج البنوك في 2019

ارتفع إجمالي رصيد السيولة التي تداولها سكان الإمارات خارج البنوك إلى 78.2 مليار درهم خلال عام 2019 بنمو نسبته 11% تقريباً، وبزيادة قدرها 7.7 مليارات درهم، مقارنة مع إجمالي الرصيد في نهاية عام 2018 البالغ 70.5 مليار درهم، وذلك بحسب الأرقام التي أصدرها المصرف المركزي.

ويعد النقد المتداول خارج البنوك أحد أهم عناصر عرض النقد (ن1) والذي يشمل أيضاً: النقد المصدر، والنقد في البنوك، إضافة إلى الودائع النقدية، بحسب تصنيفات مصرف الامارات المركزي.

وتعكس الزيادة الكبيرة في النقد المتداول خارج البنوك، حاجة المؤسسات والأفراد على حد سواء للسيولة، وذلك للإنفاق على التزاماتها، أو لسداد متطلبات الحياة اليومية، علماً بأن زيادة قيمة السيولة المتداولة خارج البنوك يعد مؤشراً على النشاط الذي تشهده القطاعات الاقتصادية في الدولة.
 

طباعة