جميع المنتجات المدرجة في البورصة ستكون متاحة للتداول

«دبي للذهب والسلع»: جلسة تداول خاصة بمناسبة الميزانية الهندية

ليس ميل: «حدث مهم بحجم ميزانية الاتحاد في الهند سيكون له تأثير كبير في الأسواق».

أعلنت بورصة دبي للذهب والسلع، أنها ستعقد جلسة تداول خاصة في الأول من فبراير 2020، للسماح للمشاركين في السوق، بالتحوط ضد المخاطر التي تواجههم قبل وأثناء وبعد الإعلان عن ميزانية الاتحاد في الهند لعام 2020.

وأفادت البورصة، في بيان أمس، بأن جميع المنتجات المدرجة في بورصة دبي للذهب والسلع، ستكون متاحة للتداول خلال الجلسة، حيث سيتم افتتاح سوق التداول اعتباراً من الساعة 07:00 بتوقيت دبي وحتى الساعة 15:30 من اليوم نفسه.

ووفقاً للبورصة، ستكون تقارير ما بعد التداول متاحةً للتنزيل اعتباراً من الساعة 16:30، أما بالنسبة للتداولات المبرمة في يوم الجمعة 30 يناير 2020، فستتم تسويتها يوم السبت الموافق الأول من فبراير، أما جميع التداولات المبرمة في يوم السبت الأول من فبراير، فستكون تسويتها يوم الإثنين الثالث من فبراير المقبل.

وقال الرئيس التنفيذي لبورصة دبي للذهب والسلع، ليس ميل: «جاء قرارنا بإصدار هذا الإعلان غير العادي، بعد التشاور مع أعضاء مجموعة بورصة دبي للذهب والسلع، ذلك أن حدثاً مهماً بحجم ميزانية الاتحاد في الهند سيكون له تأثير كبير في الأسواق، وقد رأينا أنه بوسعنا تقديم فرصة كبيرة للمتداولين للتحوط ضد المخاطر، انطلاقاً من نهجنا المتمثل في (العميل أولاً) في بورصة دبي للذهب والسلع».

وكانت بورصة دبي للذهب والسلع عقدت جلسة تداول خاصة يوم 28 فبراير 2015، والتي شهدت آنذاك تداولات شملت جميع منتجات الروبية الهندية، وفئات أصول المعادن الثمينة والأسهم.


البورصة تتيح التحوط ضد المخاطر قبل وأثناء وبعد الإعلان عن ميزانية الاتحاد في الهند 2020.

طباعة