68 مليار درهم حجم التسوق عبر الإنترنت في الإمارات 2019

دبي أسرع أسواق التجارة الإلكترونية نمواً على مستوى المنطقة

شهد عام 2019 قفزة نوعيه في نمو التجارة الإلكترونية، ورصدت شركة جولي شيك للتجارة الإلكترونية، المنصة العالمية المتخصصة في التسوق عبر الإنترنت، نمواً  قياسياً في مبيعات منصات التجارة الإلكترونية في الإمارات العربية المتحدة والمملكة العربية السعودية والمنطقة، زاد عن 20 % خلال العام الماضي، مع توقعات بأن يتراوح مابين  25 % إلى 30 % خلال عام 2020، وتصدرت  الإمارات و خاصة إمارة دبي قائمة أسرع أسواق التجارة الإلكترونية نمواً على مستوى الشرق الأوسط وشمال إفريقيا.
وأظهرت البيانات وصول حجم التجارة الإلكترونية في الإمارات خلال عام 2019 إلى نحو 18.5 مليار دولار (68 مليار درهم)، فيما تستحوذ التجارة الإلكترونية على نحو 27 % من قيمة تجارة التجزئة في الإمارات، لتكون الإمارات أكثر أسواق التجارة الإلكترونية تطوراً في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.
وبلغت قيمة تجارة التجزئة في الإمارات، بما في ذلك المبيعات الافتراضية أكثر من220 مليار درهم في العام 2019، ومن المتوقع أن ترتفع إلى أكثر من  250 مليار درهم خلال العامين المقبلين.
وأكدت المنصة أن عام 2019 شهد تبني عدد كبير  من تجار التجزئة والمراكز التجارية في الإمارات، قنوات تسوق جديدة وحلول رقمية  تسهل سداد المستهلكين لثمن مشترياتهم باستخدام عمليات الدفع الرقمية، التي تتسم بالسهولة والمرونة، بما يعضد نمو مبيعات التجارة الإلكترونية، ويخلق نمط جديد من التسوق .
وسجلت منصة جولي شيك، مبيعات قياسية خلال العام الماضي، وخاصة خلال شهري نوفمبر وديسمبر  بالتزامن مع إطلاقها عدد من العروض ومنها "جمعة جولي" في الإمارات والسعودية ودول مجلس التعاون الخليجي، والتي امتدت طوال شهر كامل، حيث طرحت الشركة عبر منصتها للتسوق الإلكتروني، باقة متنوعة من التصاميم المبتكرة والجديدة للمنتجات الأحدث عالمياً، بالإضافة إلى منتجات حصرية من أكثر من 5000 علامة تجارية صينية عالية الجودة، وأكثر من 2000 علامة تجارية دولية وإقليمية في الشرق الأوسط، استفاد منها  أكثر من 50 مليون متسوق في العالم العربي.
وشهدت المنصة خصومات حصرية وصلت إلى 80 % خلال عدد من الفعاليات المتنوعة طوال العام الماضي، شملت كافة السلع والمنتجات على المنصة وأبرزها الأجهزة الكهربائية والإلكترونيات والملابس ومنتجات العناية الشخصية والتجميل والإكسسوارات وغيرها من السلع الحصرية. وفعلت "جولي شيك" نافذة البث التفاعلي المباشر، لتعزيز التحول من التجارة التقليدية إلى التجارة الإلكترونية الأوسع والأسرع نمواً، وسجلت النافذة المعروفة باسم "جولي لايف"  تفاعلاً ملحوظاً من التجار والشركات، وسجلت نسب المشاهدة للنافذة ارتفاعاً قياسياً بلغ ملايين المشاهدات للسلع والمنتجات المطروحة، خاصة أنها تتم عبر تجار وشركات بشكل "لايف".
وذكرت الشركة أن الإمارات بلغت مرحلة النضج من جانب المستهلكين والتجار على حد سواء، ويعود ذلك بفضل الابتكارات المستمرة في مجال التبني الرقمي، وتزايد أعداد المستهلكين المهتمين بالتكنولوجيا، إلى جانب وجود البيئة الملائمة التي تعزز نمو الشركات الناشئة في الإمارات وإمارة دبي على وجه التحديد.
ويتسوق أكثر من 65 % من مستخدمي الإنترنت في الإمارات عبر الإنترنت، مع نمو للمعاملات  الإلكترونية يزيد عن 35 % خلال العام الجاري، ويبلغ متوسط حجم معاملات التجارة الإلكترونية في الدولة 550 درهماً، في حين يبلغ 300 درهماً في الأسواق الأخرى.

طباعة